معرض القاهرة للكتاب يختتم دورته الـ48 بـ4 ملايين‎ زائر

الجزائر ضيف شرف الدورة المقبلة

هلا أخبار -اختتم معرض القاهرة الدولي للكتاب، مساء الجمعة، فعاليات دورته، الـ48 لهذا العام.

ووصل عدد زوار المعرض 4 ملايين زائر بزيادة قدرها مليون شخص عن دورة العام الماضي، بينما بلغ عدد النسخ المباعة من الكتب التي عُرصت نحو مليون و800 مائة ألف نسخة.

جاء ذلك بحسب، هيثم الحاج علي، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب المنظمة للمعرض في كلمة ألقاها، اليوم في حفل ختام الحدث الثقافي الذي انطلقت فعالياته في 26 يناير/كانون ثان الماضي، بمقر أرض المعارض في حي مدينة نصر، شرقي العاصمة القاهرة.

وعن سلبيات نسخة هذا العام قال رئيس الهيئة المصرية، إن "إلغاء ما يقرب من 13 % من الندوات التي كان من المقرر مسبقا انعقادها، أمر من أكثر السلبيات التي سيتم العمل علي تجنبها وتلافيها في الدورات القادمة".

وذكر الحاج أن الجزائر ستكون ضيف شرف المعرض في دورته الـ49 التي تقام في يناير/كانون ثان 2018.

بدوره أعرب حلمى النمنم وزير الثقافة المصري، في كلمة له بالمناسبة ذاتها، عن شكره لـ"وفد المغرب الذي قدم برنامجا ثقافيا يليق باسم المملكة".

وشهد حفل الختام توزيع جوائز المعرض وهي عبارة عن شهادات تقدير للفائزين (مصريين) في عدد من المجالات المختلفة.

وفاز فى مجال الرواية، الكاتبة، هدى حسين أحمد عن رواية "شاهينوب"، وفى مجال القصة القصيرة، محمد صلاح العزب عن مجموعته "ستديو ريهام للتصوير".

وفى شعر العامية، فاز أمين فؤاد حداد عن ديوان "الوقت سرقنا"، وفى شعر الفصحى ذهبت الجائزة للشاعر محمد إبراهيم أبو الفتوح، عن ديوانه "أركضُ طاويا العالم تحت إبطى"، وفى مجال الفنون فاز كل من محمد الناصر وأحمد حامد عن كتابهما "عصر من الفن".

أما فى مجال أدب الطفل فقد فاز كل من محمد عبد الظاهر وعبد الباقى إبراهيم عن كتاب "طائرة من ورق ملون"، وفى العلوم الإنسانية فاز محمد رأفت عباس عن كتابه "الجيش فى مصر القديمة عصر الدولة الحديثة" ويتكون من جزئين.

كما فاز الكاتب في المجال العلمى أحمد السروى، بجائزة عن كتابه "طرق معالجة المخلفات الصناعية السائلة"، وفى مجال العلوم الرقمية، فاز إسماعيل عبد الفتاح عبد الكافى عن كتابه "شبكات التواصل والإنترنت والتأثير على الأمن القومى والاجتماعى".

أما جائزة النقد الأدبى، كانت من نصيب خيرى محمد عبد الحميد دومة عن كتابه "أنت ضمير المخاطب فى السرد العربى".

ولأول مرة هذا العام تُمنح جائزة الكتاب الأول فى مجال الإبداع العربى، والتي فاز بها أحمد ماجد صلاح الدين.

وجرت العادة في معرض الكتاب بالقاهرة، على تسليم جوائز لأفضل الأعمال التي صدرت في المعرض.( الاناضول)

آخر الأخبار

حول العالم