اختتام فعاليات مهرجان الفيلم العربي الفرنسي

من حضور المهرجان

هلا أخبار - اختتمت فعاليات الدورة الثالثة والعشرين لمهرجان الفيلم العربي الفرنسي يوم امس في جاليري نوفة بجبل عمان وذلك بتوزيع جوائز مسابقة الفيلم الاردني القصير .

واشاد السفير الفرنسي دافيد برتولوتي الذي قام بتوزيع جوائز المسابقة، بالتعاون بين المعهد الثقافي الفرنسي والهيئة الملكية الاردنية للافلام وامانة عمان الكبرى لافتا الى المواهب الاردنية الشابة التي برزت في مسابقة الفيلم الاردني القصير بالمهرجان والذي اتاح فرصة التواصل مع مواهب وخبرات في السينما الفرنسية.

وحفلت عروض المهرجان التي استمرت طيلة اسبوع بألوان من نماذج الابداع السينمائي التي تحققت بفعل التواصل بين الثقافتين العربية والفرنسية، واتسمت برؤى درامية ثرية المضامين الانسانية حققها صناعها باساليب جمالية مزنرة بمفردات اللغة السينمائية.

وتضمن برنامج العروض خمسة عشر فيلما عاينت جميعها قضايا وموضوعات واهتمامات في اكثر من بيئة عربية وفرنسية في الاردن وتونس والجزائر والمغرب ولبنان والخليج، تميزت بجمال الطبيعة والموسيقى والموروث الثقافي في خضم من التحولات الاجتماعية والسياسية.

واستضافت الفعاليات عددا من المخرجين العرب والفرنسيين العاملين في تنشيط الثقافة السينمائية من بينهم المخرج التونسي فريد بوغدير الذي ناقش فيلمه (زوزو) مع عشاق السينما في الاردن، والذي صور فيه جوانب من سيرته الذاتية في خضم من الاحداث التي عاصرتها تونس في السنوات الخمس الاخيرة وما افرزته من تحولات جديدة.

يشار الى ان عروض مسابقة الفيلم الاردني القصير ضمت الافلام الروائية: "حفرة جديدة" لليث وغيث العدوان، "كاثارسيس" لسندس مصطفى، "باب 422" لاحمد الشناوي، "لينير" لانس المبيضين، "لحظة" لعبادة الضمور، و"الجنازة البيضاء" لراما ساهوني، وفي حقل الفيلم التسجيلي القصير هناك افلام : "ميتال مكتوم الصوت" لياسمين مصطفى، "اسمي ام محمد" لجعفر عطوة ، "ابدأ الان" لانوار الشوابكة، "راعي المدينة" لايسر عبد الحميد، "حكاية الطواحين" لبشار السليحات، و"سفينة اوروبية" لزينة قرنفلة.

آخر الأخبار

حول العالم