"حملة إغاثة الروهينغا" تثمن الاستجابة من مختلف القطاعات

  • 21 / 10 / 2017 - 4:2 م
  • آخر تحديث: 21 / 10 / 2017 - 3:59 م
  • محليات   

هلا أخبار - ثمنت لجنة متابعة حملة اغاثة مسلمي الروهينغا اللاجئين من ميانمار إلى بنغلادش، تعاون وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية مع الحملة وتعميمها على نحو 6 الاف خطيب جمعة للحديث عن الحملة على مدار جمعتين.
وأشادت الحملة بتحاوب الوزارة معها حيث أثمر حث خطباء الجمعة للمصلين على اتبرع للحملة عن تجاوب كبير من قبلهم، خاصة وأن دعوات الخطباء جاءت على مدار أسبوعين.
وكانت الحملة قد أعلنت عن حسابها في البنك الاسلامي الاردني تحت رقم (49992) لجمع التبرعات، بالاضافة إلى استقبالها التبرعات في مقر الهيئة الخيرية الهاشمية في خلدا ومجمع النقابات المهنية في عمان وفروعه في المحافظات.
واشادت اللجنة بتجاوب المحسنين والمواطنين مع الحملة واهتمامهم بالمساهمة بإغاثة اللاجئين الذي يعانون من ظروف انسانية صعبة، خاصة وانهم لجأوا الى دولة لاتمتلك الحد الادنى من امكانيات استقبالهم ويقدر عددهم بنحو نصف مليون لاجيء.
وبحثت اللجنة إقامة حملات تبرع على أثير اذاعات محلية، مشيدة بتجاوب اذاعة "حياة اف ام" واذاعة يقين مع الحملة واستعدادهما لتنفيذ حملة تبرع، كما بحثت اقامة ايام تبرع مفتوحة وحملات ترويجية مع قنوات واذاعات وفضائيات محلية وجامعات ومؤسسات وطنية ومجتمع مدني.
وكانت الأمانة العامة للنقابات المهنية قد عممت على النقابات للتبرع للحملة وحث منتسبيها على التبرع لها اسوة بحملات اغاثة سابقة.

واشارت اللجنة أن المخيمات تفتقر لمقومات الحياة الأساسية وظروفهم تشبه الجحيم، في وقت تتواصل فيه انتهاكات جيش ميانمار بحق مسلمي الروهينغا،ووفق التقارير الأخيرة لوكالة الأمم المتحدة لرعاية الأمومة والطفولة (يونيسيف) حول أوضاع أطفال الروهينغا في مخيمات اللجوء.
وكانت الهيئة الخيرية الهاشمية والنقابات المهنية قد اطلقتا الحملة مطلع الشهر الجاري خلال مؤتمر صحفي حضره امين عام الهيئة ايمن المفلح ورئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الأردنيين المهندس ماجد الطباع.

آخر الأخبار

حول العالم