BMW تحقق رقما قياسيا في المبيعات لشهر واحد

  • 21 / 10 / 2017 - 1:56 م
  • آخر تحديث: 21 / 10 / 2017 - 1:54 م
  • حول العالم   

هلا أخبار - شهد شهر آب الحالي تسجيل شركة BMW العالمية رقما قياسيا جديدا في المبيعات لشهر واحد، وذلك بعد تسليمها نحو 169 913 مركبة حول العالم، وبنسبة زيادة سنوية بلغت 2.7%.

كما شهدت الشركة مبيعات لأول 8 أشهر بلغت رقما قياسيا لأول مرة في تاريخها، حيث بلغ مجموع المركبات التي تم تسليمها للأشهر الثمانية الأولى حول العالم 1.571.467 بنسبة زيادة بلغت 4.2% مقارنة بذات الفترة من العام الماضي.

 وقال السيد "إيان روبرتسون" عضو مجلس إدارة المبيعات والعلامة التجارية لشركة BMW العالمية: " لقد أعلنا مسبقا عن نتائج الربع الثاني للعام 2017 في بداية شهر أغسطس، وأعدنا التأكيد على هدفنا في التوسع والزيادة الذي يتحقق تباعا مع إعلان نتيجة كل فترة مالية من السنة".

وأضاف:" لا نزال نرى الرياح المعاكسة في العديد من الأسواق الرئيسية مع التحول الحاصل في النموذج X3 وسلسلة X5 في السوق الصيني مثلا، ومع ذلك حققنا رقما قياسيا في المبيعات لشهر أغسطس.

وما تزال سياراتنا الكهربائية التسعة تحقق نجاحات متزايدة مع أحدث إضافات لنا على السلسلة (ميني كوبر كونتريمان ) وX5) الجديدة)".

 مبيعات BMW للأشهر الثمانية الأولى من العام حققت رقما قياسيا جديدا هي الأخرى وذلك بعد تسليم 1338475 مركبة خلال هذه الفترة، بزيادة بلغت 4.4% ، وكانت هذه الزيادة شاملة للعديد من النماذج التي تقدمها الشركة.

وعلى الرغم من التغيير الذي أحدثته الشركة في نماذج X3 ما تزال الفئة X تمثل محركا رئيسيا للنمو، حيث ارتفعت نسبة مبيعاتها بنسبة 13.9% بعد تسليم 457442 مركبة من هذه الفئة. الفئة 1 من BMW تعدت الـ10% كنسبة زيادة بتسليم 121 415 سيارة، أما الفئة 7 فكانت زيادتها 16.9% بتسليم 41 536 مركبة.

وكانت الزيادة الكبرى من نصيب الفئة 5، والتي وصلت إلى 50.7% بواقع 16762 مركبة، باستثناء الصين، حيث يتم إدخال تغييرات على هذه الفئة في سوقها.

  العلامة التجارية ميني كان لها نصيب كبير أيضا في الزيادة الملحوظة للمبيعات، حيث بلغت نسبة زيادتها 0.7% بعد تسليم 22.736 مركبة خلال ذات الفترة.

 خلال الأشهر الثمانية الأولى للعام 2017، تم تسليم نحو 230925 مركبة ميني كوبر حول العالم، بزيادة بلغت 3.1% مقارنة بالعام الماضي. سيارات ميني ذات السقف المتحرك 23311، ونسبة زيادة 20.3%، حيث ساهمت هذه الفئة بزيادة نسبة مبيعات ميني حول العالم بشكل كبير خلال شهر أغسطس، أما سيارات ميني كونتريمان فكان لها نصيب الأسد من الزيادة حيث بلغت 43.6% وذلك بعد تسليم 5693 في شهر واحد.

 سيارات BMW المكهربة شهدت نسبة زيادة في المبيعات للأشهر الثمانية الأولى أيضا، وذلك بعد أن تم تسليم 57895 من الفئة i وiperformance ومركبات ميني ذات الأنظمة الكهربائية، حيث بلغت نسبة الزيادة 67%.

وتشتهر سيارات BMW التسعة ذات الأنظمة الكهربائية بالعديد من الصفات المشتركة، أهما الاستهلاك المتدني للوقود، انبعاثات شبه معدومة لثاني أكسيد الكربون، بجانب أناقة الشكل والقوة الهائلة، وتتقدم BMW على الشركات المصنعة للسيارات الكهربائية، بحصة سوقية تصل إلى 11% على المستوى العالمي، أما في أوروبا فتمتلك BMW حصة سوقية تصل إلى 21%.

 لم تتوقف زيادة المبيعات لشهر أغسطس برقمها القياسي الجديد عند السيارات والمركبات ذات الأنظمة الكهربائية والعادية فحسب، وإنما وصل إلى الماتورات والدراجات أيضا، حيث تم تسليم ما يزيد على الـ10504 دراجة نارية وسكوتر للعملاء حول العالم، بنسبة زيادة 13.2% مقارنة بالعام الفائت.

أما مجموع ما تم تسليمه خلال الأشهر الثمانية الأولى فوصل إلى 113728، بزيادة وصلت إلى 9.5% مقارنة بذات الفترة من العام الماضي.

 تواصل BMW تحقيق التوسع والانتشار المستحق، بعد أن أثبتت قدرتها على تحويل أنظمة المركبات كليا، وتطبيق أنظمة مستقبلية كانت وحتى فترة قريبة صعبة التحقيق!.

آخر الأخبار

حول العالم