وقال بوروحاني سعيد، الممثل المحلي لوزارة الصحة، في تصريحات لوكالة فرانس برس: "أصيب 27 شخصا بتسمم غذائي، من بينهم 8 توفوا في الثامن والتاسع من يناير إثر تناول سلحفاة بحرية".

والضحايا الثماني هم أطفال، وفق ما أوضح الناطق باسم قوى الأمن.

وتوصي السلطات الصحية في مدغشقر بعدم استهلاك السلاحف البحرية و24 نوعا آخر من السمك خلال موسم الحر.

وهذه الأصناف التي تقتات على الأعشاب البحرية بين نوفمبر ومارس، تفرز مواد سامة عند استهلاكها.

وفي ديسمبر، توفي 8 أشخاص نتيجة تسمم غذائي في المنطقة ذاتها، إثر تناولهم نوعا من السردين.(سكاي نيوز عربية)