المومني: معدن الدولة الأردنية الصلبة يظهر جلياً وواضحاً في الأزمات

* "بترا" نشرت 220 مادة اخبارية عن أحداث " نقل السفارة"

هلا أخبار- ثمنت لجنة فلسطين النيابية دور الاعلام الاردني، وجهوده في الدفاع عن قضايا الامتين العربية والاسلامية، مؤكدة انه كان على مستوى الحدث لاسيما في تغطية الاحداث المرتبطة بالقضية الفلسطينية وقرار نقل السفارة الاميركية الى القدس.

واعرب رئيسها النائب يحيى السعود عن شكره وفخره بالاسرة الاعلامية الاردنية وفي مقدمتها الاعلام الرسمي ممثلاً بالتلفزيون الاردني ووكالة الانباء الاردنية (بترا) اللذان ابدعا في نقل الاحداث المتعلقة بالقدس.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة الاثنين لمناقشة دور الاعلام الاردني في تغطية قرار نقل السفارة الاميركية الى القدس والاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل، بحضور وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ومدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون فراس نصير ونائب مدير عام وكالة الانباء الاردنية الزميل الدكتور محمد العمري ومدير عام جريد الانباط الزميل حسين الجغبير.

واكد السعود ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني لم يتوان في الدفاع عن القدس باعتبارها عقيدة حاضرة في وجدان كل الاردنيين، مضيفاً لا احد يستطيع ان يزاود على الاردنيين الذين تقاسموا لقمة العيش مع اخوانهم الفلسطينيين .

وفيما اشاد بتناغم الموقف الرسمي والشعبي ازاء القرار الاميركي، شدد على ضرورة ان تكون القدس حاضرة في كل مكان وزمان وينبغي على الاعلام تعزيز دوره خدمة للقضية الفلسطينية.

من جهتهم، قدر اعضاء اللجنة عاليا دور الاعلام الاردني بالدفاع عن القدس وجهوده بكشف الصورة الحقيقة لما يحدث في فلسطين، مشيدين بالكفاءات والخبرات الاعلامية الاردنية المحترفة القادرة على تسليط الضوء على الممارسات والانتهاكات الاسرائيلية تجاه اهلنا في القدس .

وقالوا ان القدس هي ضمير الامة ورافعتها ودرة العرب والمسلمين، ما يدعو الى ضرورة تعزيز الضخ الاعلامي بهذا الشأن وايجاد رواية سياسية مقدسية تغتنم الفرصة واللحظة الدبوماسية والاوراق الرابحة لخدمتها.

واكدوا اهمية تكثيف جهود جميع المؤسسات الوطنية لتوحيد والرسالة الاعلامية المنافحة عن القدس واطلاق برامج واعداد تقارير عن واقعها.

وفيما قدموا عدد من الاقتراحات الهامة للارتقاء بالدور الاعلامي، اشاروا الى النجاحات التي حققها الاعلام الاردني  في نقل الهم الفلسطيني الى العالم اجمع وانحيازه التام لنصرة القضايا الوطنية والعربية .

بدوره استعرض المومني الاداء المتميز والدور الهام الذي يضطلع به الاعلام الاردني، مؤكداً انه يتعامل مع الاحداث والازمات بكل وطنية ومهنية وحرفية واتزان وصبر .

واكد ان معدن الدولة الاردنية الصلبة يظهر جليا وواضحاً في الازمات وهذا ما جعله يخرج من الازمات بشكل اقوى، لافتا الى ان الوطن يمر بتحديات جسام فرضها الوضع الاقليمي ما يتطلب تعاضد وتكاتف كل الجهات للنهوض بالوطن .

واشار المومني بهذا الصدد الى ان الاعتماد على الذات يقوي اقتصادنا ويعزز مواقفنا الثابتة والراسخة للدفاع عن مبادئنا وثوابتنا وقضايانا الوطنية، مؤكدا ان واجب الاعلام البحث عن الحقيقة وتنوير الراي العام بالحقائق ويعكس كافة التوجهات الوطنية.

ورداً على اسفسارات اللجنة حول تغطية بعض الحوادث، قال المومني اننا معنييون بالتحدث الى ابناء شعبنا ووضعهم بصورة الحدث وقد تم اطلاعهم على كافة التفاصيل المتعلقة بتلك الحوادث عبر بيانات صحفية.

من جانبه، قال نصير ان التلفزيون الاردني قاد المشهد الاعلامي بكل كفاءة واقتدار ومنذ اعلان القرار الاميركي قام بتغطية متواصلة على مدار الساعة واوقف جميع البرامج والمسلسلات والاعلانات التجارية ايماناً منه باهمية القدس ومكانتها لدى الاردنيين جميعاً .

واكد ان القضية الفلسطينية مقدسة واي خبر يخصها يتم التعامل معه كانه خبر يخص الاردن.

واضاف نصير ان التلفزيون الاردني وبتوجيهات رئيس الوزراء ووزير الاعلام  يسعى جاهداً للارتقاء بالاداء وتقديم كل ما من شأنه لخدمة القضية الفلسطينية .

من ناحيته قال العمري ان وكالة الانباء الاردنية بترا قامت بجهد كبير ومضني بهذا الشأن اذ نشرت 220 مادة اخبارية ورصدت كل ردود الفعل الدولية وكل الحراكات داخل المملكة وخارجها .

واضاف ان القدس لاتقبل القسمة وقمنا بضخ اعلامي كبير وباللغتين العربية والانجليزية لبيان حجم القرار وتداعياته .

واكد ان نشرة الوكالة تبدأ يوميا باخبار فلسطين والقدس وتغطي كافة النشاطات هناك،

لافتاً الى ان اي حدث  يرتبط بالقضية الفلسطينية يجرى عليه تقارير ومقابلات .

من جهته، اكد الجغبير الى اهمية مخاطبة العالم بلغتهم وبث برامج تلفزيونية واصدار مواد صحفية باللغات الاخرى لكي يدرك العالم حجم هذا القرار ويتعاطفوا مع القدس، داعياً الى دعم الاعلام الرسمي والخاص ليتمكن من مواصلة دوره المحوري في الدفاع القضايا الوطنية والعربية .

وجرى خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة استقاء المعلومة من مصاردها الرسمية وايجاد خطة عمل تتشارك فيها كافة الجهات المعنية لمواجهة التحديات التي تواجه الوطن والتغلب عليها .

كما اعرب الحضور عن شكرهم وتقديرهم للدور الذي تقوم به لجنة فلسطين النيابية للدفاع عن القضية الفلسطينية والقدس في كافة المحافل الوطنية والاقليمية والدولية .

آخر الأخبار

حول العالم