محافظ البنك المركزي يلتقي عدداً من طلبة اليرموك

هلا أخبار - قال محافظ البنك المركزي الأردني الدكتور زياد فريز إن شباب الوطن قد أثبتوا على الدوام أنهم أهلٌ للمسؤولية والثقة التي استودعها بهم جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين الذي آمن بقدراتهم على إحداث التغيير الإيجابي وإسناد جهود التنمية الشاملة في مختلف الميادين.

جاء ذلك خلال لقائه عدداً من طلبة جامعة اليرموك الذين قاموا بزيارة للبنك ضمن فعاليات برنامج "اعرف وطنك" الذي تنظمه دائرة النشاط الثقافي والفني في عمادة شؤون الطلبة بالجامعة.

ولفت إلى أن التحديات التي تواجه المنطقة تفرض علينا التعامل معها بجدية عالية، مؤكداً بأن هذا الوطن وعبر مراحل مختلفة من تاريخه قد مر بالكثير من المحطات الدقيقة التي استطاع تجاوزها بحنكة القيادة الهاشمية وبوعي ومسؤولية أبناء الوطن وإرادتهم بأن يبقى هذا الأردن عصياً على الفتن والنيل منه من قبل أي جهة كانت.

وأضاف فريز أن مثل هذه الزيارات الميدانية التي يقوم بها طلبة الجامعات لمؤسسات وطنية سيادية كالبنك المركزي من شأنها أن تفتح آفاقهم وتوسع مداركهم وتقدم لهم لمحة عن طبيعة المهام والواجبات التي تنهض بها في سبيل تعزيز الاستقرار المالي والنقدي في المملكة، بالإضافة إلى اعتبارها إحدى أهم الوسائل التي تتيح للطلبة تنمية مهاراتهم وقدراتهم ومساعدتهم على فهم واستيعاب ما يقومون بدراسته نظرياً على أرض الواقع.

وفي حواره معهم، أجاب الدكتور فريز على اسئلة واستفسارات طلبة الجامعة حول طبيعة عمل البنك والهيكل التنظيمي والإدارات والوحدات الخاضعة له، مؤكداً على الطلبة ضرورة طرح آرائهم وملاحظاتهم حول كافة الموضوعات التي من شانها تحفيز تفكيرهم وإطلاق طاقاتهم وإبداعاتهم وألا يبقى ما يدور في أذهانهم حبيس عقولهم لأن مثل هذه الحوارات تنمي معرفة الشخص وتفتح عقله على حب التعرف على المزيد من المعلومات حول المسألة موضوع البحث والنقاش.

وخلال الزيارة ألقى مدير دائرة الأبحاث الدكتور محمد خريسات محاضرة قدم فيها شرحاً عن السياسات النقدية والمالية والتجارية للبنك، والأهداف التي يسعى إلى تحقيقها والتي تتمثل بجملتها في المحافظة على الاستقرار النقدي والمصرفي والمساهمة في تحقيق الاستقرار المالي على مستوى المملكة الأردنية الهاشمية، موضحاً أهمية الاستقرار المصرفي الذي يعني قيام البنك المركزي بالرقابة التي تحافظ على استقرار البنوك العاملة في الأردن بما يكفل المحافظة على حقوق المساهمين، والمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المملكة.

وجال الوفد الطلابي في متحف النقد الأردني الذي يضم في جنباته العملات الأردنية التي تم تداولها منذ تأسيس الإمارة إلى يومنا هذا، وقد أعرب الطلبة عن سعادتهم وشكرهم لعمادة شؤون الطلبة على تنظيم مثل هذه الزيارات التي تترك أثراً بالغاً في نفوسهم وتتيح لهم المواءمة بين دراستهم من جهة والواقع العملي من جهة أخرى.

آخر الأخبار

حول العالم