قانون لمكافحة الاخبار الكاذبة في ماليزيا

هلا اخبار - اعلن رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبدالرزاق، عن فرض قانون مكافحة الاخبار الكاذبة المثير للجدل رسميا في البلاد بعد صدور مرسوم ملكي من قبل ملك ماليزيا السلطان محمد الخامس بالموافقة على القانون.

وقال عبدالرزاق في خطاب له بمناسبة تدشين (اليوم الوطني للصحفيين) مساء امس الاربعاء، "اعلم ان بعض الصحفيين يشعرون بالقلق من هذا القانون الجديد الذي قد يستخدم لتقييد حريتهم في التعبير"، مؤكدا ان القانون لن يقيد حرية الصحافة.

واضاف، "قمنا بفرض العديد من القوانين لحماية البلاد منها قانون التجمع السلمي لعام 2012 وقانون المطبوعات والنشر لعام 1984 وغيرهما، كما قمنا بإلغاء قوانين اكثر تعسفا مثل قانون الامن الداخلي 1960 الذي كان يستخدم لقمع الصحفيين".

واوضح، "بما ان قانون المطبوعات والنشر يجرم في نشر الاخبار الكاذبة الا ان التشريعات الحالية ليست فعالة وشاملة بما يكفي للحد من انتشار الاخبار الكاذبة والسيطرة عليها بسبب التطور السريع في التكنولوجيا لذلك قمنا بفرض قانون مكافحة الاخبار الكاذبة".

واضاف، انه "مع ثورة مواقع التواصل الاجتماعي اصبح هناك ما يعرف بالصحفي المواطن حيث يجب عليهم التحري في نقل الاخبار ونشرها وان مثل هذا النوع من الصحفيين ليست لديهم الخبرة الكافية في التحقق من المعلومات وهو ما يؤثر على نتيجة الامان واستقرار البلاد".

وفي سياق آخر، وافق رئيس الوزراء الماليزي على اقتراح الصحفيين بتحديد يوم الـ29 من ايار من كل عام ليكون يوما وطنيا للصحفيين، موضحا ان "العاملين في المجال الاعلامي هم في الاساس ابطال الامة المجهولون لذلك يجب الاعتراف بدورهم في تشكيل الرأي العام لما فيه مصلحة البلاد".

آخر الأخبار

حول العالم