البزايعة يدعو لانتهاج السلوكيات الصحيحة أثناء التعامل مع الحوادث

هلا اخبار - أكد المدير العام للدفاع المدني اللواء مصطفى عبدربه البزايعة ان تحقيق مبدأ سرعة الاستجابة في التعامل مع الحوادث يشكل الركيزة الأهم في استراتيجية الدفاع المدني العملياتية القائمة على توفير كافة مقومات الأداء الميداني ضمن أفضل المعايير الدولية.

وقال ان تحقيق مبدأ سرعة الاستجابة يكون من خلال التخطيط الشمولي لاستحداث مواقع الدفاع المدني ورفدها بالحديث والمتطور من الآليات والمعدات او على صعيد الكوادر البشرية المؤهلة في كافة مجالات العمل والاختصاص لتكون قادرة على أداء دورها العملياتي الميداني بمهنية عالية واحتراف لتكتمل بذلك الصورة بين الاستجابة السريعة والأداء المتخصص.

وأضاف اللواء البزايعة في تصريحات صحافية اليوم الأربعاء ان ما تواجهه كوادر الدفاع المدني أثناء تلبية الواجب في التعامل مع الحوادث من سلوكيات خاطئة وممارسات غير مسؤولة من البعض تشكل عائقاً في تحقيق سرعة الاستجابة وتقديم الخدمات الإنسانية من إطفاء وإنقاذ وإسعاف.

وأشار إلى ان من ابرز السلوكيات التي تنعكس سلباً على أداء المعنيين بواجباتهم وتأثيرها على حياة الأشخاص قيام البعض وبدافع الفضول بالتجمهر في مكان الحادث واصطفاف مركباتهم بشكل عشوائي ما يؤدي إلى إرباك حركة السير.

وأكد أن الإنقاذ والإسعاف العشوائي الذي يقوم البعض بتقديمه لمصابي الحوادث دون الإلمام أو المعرفة المسبقة بقواعد تقديم الإسعافات الأولية يؤدي في غالب الأحيان إلى تفاقم حجم الإصابة وازديادها سوءاً ما يترتب عليه نتائج لا تحمد عقباها.

ودعا اللواء البزايعة المواطنين لإفساح المجال أمام آليات الدفاع المدني والأجهزة المختصة عند سماعهم زامور الإنذار أو مشاهدتهم لها وهي متوجهة لأداء واجباتها الإنسانية انطلاقاً من أن الوقت هو العامل والعنصر الفيصل في إنقاذ حياة الإنسان أو التقليل من حجم الخسائر التي قد تنجم عن وقوع الحوادث على اختلاف أنواعها.

وقال ان المواطنة الحقه تتطلب منا جميعاً أن نكون على قدر كبير من الوعي والمسؤولية لدرء المخاطر وتعزيز الثقافة الوقائية لتكون منهجاً نمارسه في كافة مجريات حياتنا اليومية. (بترا)

آخر الأخبار

حول العالم