توقيع اتفاقية "أمن وحماية" بين اليرموك ومؤسسة المتقاعدين العسكريين

هلا أخبار - وقع رئيس جامعة اليرموك الاستاذ الدكتور زيدان كفافي اتفاقية الأمن والحماية مع المؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء، حيث وقعها عن المؤسسة مدير الأمن والحماية العميد الركن المتقاعد محمد المرعي.

وأشاد كفافي بالدور الهام الذي يقوم به أفراد الامن الجامعي من منتسبي المؤسسة في المحافظة على امن البيئة الجامعية لضمان سير العملية التعليمية باتجاهها الصحيح، مؤكدا ثقة الجامعة بكادر المؤسسة التي تضم المتقاعدين العسكريين "الذين نفخر ونعتز بهم لما قدموه لوطننا الحبيب خلال فترة خدمتهم العسكرية".

بدوره أكد المرعي أن المؤسسة تسعى للمساهمة في التنمية الوطنية في مختلف المجالات من خلال تقديم خدمات منتسبيها لمختلف المؤسسات الوطنية لاسيما التعليمية منها، مشيدا بالمستوى العريق لجامعة اليرموك التي تضم كفاءات علمية أسهمت في تنمية المجتمع المحلي، مؤكدا استعداد المؤسسة لتلبية كافة حاجات الجامعة فيما يخص منظومتها الامنية.

ونصت الاتفاقية على توفير المؤسسة 151 فرداً وضابط ارتباط، من أجل حراسة أبواب ومباني ومرافق الجامعة وسكن الطالبات فيها، شريطة أن لا تقل أعمارهم عن ثلاثين عاماً ولا تزيد على خمسة وأربعين، وأن يكونوا من المتقاعدين العسكريين ولا تقل خدمتهم العسكرية عن عشر سنوات، إضافة إلى تأمين عشر فتيات للعمل الإداري والميداني، وأن لا تقل أعمارهن عن 25 عاماً ولا تزيد عن 35، وتوفير ضابط ارتباط يتولى مهام التنسيق مع دائرة الأمن الجامعي.

كما تنص الاتفاقية على توفير المؤسسة للزي الموحد لأفراد الحرس، والإيعاز لهم بالالتزام بتطبيق القوانين والأنظمة المعمول بها في الجامعة، والمحافظة على النظام العام والصحة والسلامة العامة في أماكن تواجدهم، والمحافظة على سمعة جامعة اليرموك وممتلكاتها.

وحضر حفل توقيع الاتفاقية مديرو دائرة الامن الجامعي، والشؤون القانونية، والعلاقات العامة والإعلام، وعددا من المسؤولين في الجامعة والمؤسسة.

آخر الأخبار

حول العالم