"النواب" لن يتمكن من إقرار "الضريبة" والمشاريع الأخرى خلال "الاستثنائية"

هلا أخبار – أُدرج مساء الإثنين مشروع قانون ضريبة الدخل و4 مشاريع قوانين أخرى على الدورة الاستثنائية المنعقدة حالياً والتي انطلقت في الثاني من شهر أيلول الحالي.

ولن يتمكن مجلس النواب من إقرار أي مشروع خلال الدورة الاستثنائية وفقاً للمعطيات والواقع، وهو ما أكده في تصريح سابق لـ "هلا أخبار" رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة.

ويعقد مجلس النواب جلسة خلال الأيام المتبقية من عمر الدورة الاستثنائية (3 أيام) حيث يُلزم الدستور أن تفض الدورة قبل الأول من شهر تشرين أول (الإثنين المقبل)، فيما يحق لجلالة الملك أن يرجأ موعد بدء الدورة العادية إلى شهرين.

ويحتاج مجلس النواب وفقاً للنظام الداخلي توزيع جدول أعماله قبل الجلسة بـ 48 ساعة، حيث تنص المادة (91) من النظام الداخلي على أن رئيس المجلس "يحدد جدول أعمال الجلسة، ويوزعه على الأعضاء قبل الجلسة بثمانٍ وأربعين ساعة على الأقل ما لم تقتضِ الضرورة غير ذلك".

ومن المتوقع أن ينظر مجلس النواب في مشاريع القوانين الجديدة ضمن قراءة أولية لها خلال جلسة ستُعقد صباح الأربعاء، قبل إحالتها إلى اللجان المختصة لدراستها بين الدورتين، كما سيبت أمره في التعديلات على مشروع قانون التقاعد المدني المتوقع أن يصادق عليها مجلس الأعيان وفقاً لتوصيات لجنته القانونية.

وصدرت الإرادة الملكية السامية مساء الإثنين (24 / 9 / 2018) بإدراج 5 مشاريع قوانين على أعمال الدورة الاستثنائية، من أجل إقرارها  وهي مشروع قانون معدل لقانون النزاهة ومكافحة الفساد لسنة 2018، ومشروع قانون معدل لقانون الكسب غير المشروع لسنة 2018، ومشروع قانون معدل لقانون ضريبة الدخل لسنة 2018، ومشروع قانون معدل لقانون الجرائم الإلكترونية لسنة 2018، ومشروع قانون معدل لقانون ضمان حق الحصول على المعلومات لسنة 2012.

وكان مجلس النواب فرغ يوم الأحد الماضي 23 / 9 / 2018 من انجاز مشاريع القوانين الخمسة التي كانت معروضة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية وهي : مشروع قانون معدل لقانون التقاعد المدني لسنة 2018، مشروع قانون معدل لقانون الإدارة العامة لسنة 2018، مشروع قانون معدل لقانون تشكيل محاكم البلديات لسنة 2018، مشروع قانون معدل لقانون ديوان المحاسبة لسنة 2018، مشروع قانون صندوق شهداء القوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية لسنة 2018.

آخر الأخبار

حول العالم