وولدت جافا في 17 أكتوبر، وهي الأولي هذا العام في حدائق الحيوان الفرنسية الست التي تستضيف هذا الحيوان الضخم.

وتعيش حيوانات إنسان الغاب الرضيعة في كنف الأم لمدة ثمانية أعوام، ويمكن أن تحيا في البرية لمدة 40 عاما بينما متوسط عمرها في الأسر 50 عاما.

وإنسان الغاب البورنيوي يدرجه الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعية على قائمة الحيوانات التي تتعرض لتهديد خطير، بسبب التصحر والصيد الجائر في موطنه، بإندونيسيا وماليزيا، ويقدر عدده في البرية بين 50 و60 ألفا. (سكاي نيوز عربية)