الأمطار تؤجل "النهائي الناري" بين بوكا وريفر

  • 11 / 11 / 2018 - 9:57 ص
  • آخر تحديث: 11 / 11 / 2018 - 1:43 م
  • الرياضة   

هلا أخبار - تسبب هطول الأمطار بغزارة على بوينس أيرس، في تأجيل ذهاب نهائي "كوبا ليبرتادوريس" المرتقب، بين بوكا جونيورز وريفر بليت الأرجنتينيين الذي كان مقررا السبت.

وأعلن اتحاد الكرة الأميركي الجنوبي، السبت، أن اللقاء تم تأجيله إلى الأحد، وتحديدا إلى الرابعة بعد الظهر بالتوقيت المحلي (19.00 بتوقيت غرينيتش).

وبحسب المنظمين، لم تسمح أرضية ملعب "بومبونيرا" بإقامة المباراة الأولى من مواجهة تاريخية مرتقبة بينهما.

وتقام مباراة الإياب في 24 نوفمبر الجاري على ملعب "مونومنتال"، الذي استضاف نهائي كأس العالم عام 1978 في الأرجنتين.

ووصلت أسعار بطاقة الدخول لمباراة الذهاب، إلى مستويات خيالية في السوق السوداء راوح بعضها ما بين خمسة و25 ألف دولار أميركي، علما أن السعر الأصلي هو 90 دولارا فقط.

ويعكس ذلك استئثار المباراة باهتمام كبير من جمهور الفريق المضيف بوكا، النادي الذي يقع مقره في الضاحية الأكثر شعبية في العاصمة، في مواجهة منافس يتمركز في إحدى الضواحي الراقية.

ويعود الفوز الأخير لبوكا جونيورز بلقب المسابقة إلى 2007، عندما ظفر بلقبه السادس، وهو يسعى لمعادلة الرقم القياسي لمواطنه إنديبنديينتي "ملك الكؤوس" صاحب 7 ألقاب.

أما ريفر بليت فيسعى الى التتويج بها للمرة الرابعة في تاريخه، والأولى منذ 2015.

يذكر أنها المرة الأخيرة التي سيقام فيها الدور النهائي لـ"كوبا ليبرتادوريس" بنظام الذهاب والإياب، حيث تقرر اعتماد نظام المباراة النهائية الواحدة اعتبارا من العام المقبل، على أن يقام النهائي الأول في العاصمة التشيلية سانتياغو.

وسينال الفائز باللقب القاري شرف تمثيل أميركا الجنوبية في كأس العالم للأندية، المقررة في الإمارات في ديسمبر المقبل. (روسيا اليوم)

آخر الأخبار

حول العالم