تقرير علمي حديث: مفاجآت القهوة السارة مستمرة

هلا أخبار - تستمر القهوة في إبهار عشاقها بمفاجآت إيجابية على مستوى الصحة، بعد أن أظهرت دراسة حديثة أن شرب 3 أو 4 فناجين يوميا يقلل احتمال الإصابة بالسكري من النوع الثاني بنسبة 25 بالمئة.

جاء ذلك خلال ندوة علمية نظمها معهد المعلومات العلمية حول القهوة، خلال اللقاء السنوي للجمعية الأوروبية لدراسة السكري، الذي عقد في العاصمة الألمانية برلين مؤخرا.

وألقى تقرير قدمه المعهد الضوء على الدور المحتمل لاستهلاك القهوة، في تقليل مخاطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني، حيث استعرض الأستاذ ماتياس كارلستروم أحدث الأبحاث العلمية، وأجرى تحليلا لأكثر من 30 دراسة وبحثا قدمت خلال اللقاء الأوروبي، شملت أكثر من 1.1 مليون مشارك.

وخلص كارلستروم إلى أن تناول 3 أو 4 فناجين من القهوة يوميا يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري بنسبة 25 بالمئة تقريبا، حسبما ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية.

ووقال كارلستروم، الأستاذ في قسم علم وظائف الأعضاء وعلم الأدوية بمعهد كارولينسكا في السويد، إن "العلاقة العكسية بين استهلاك القهوة والنوع الثاني من داء السكري ظهرت لدى كل من الرجال والنساء"، مضيفا أن القهوة المعنية تشمل النوعين، ذلك الذي يحتوي على الكافايين ومنزوع الكافايين.

فوائد القهوة في دراسات أخرى

وكانت دراسة سابقة، أجرتها الكلية الأميركية لأمراض القلب، أشارت إلى أن تناول 3 أكواب من القهوة يوميا، لا يؤذي القلب، بل على العكس يساهم في تنظيم ضرباته.

وبينت الدراسة أن الحفاظ على هذه الممارسة يخفض من تسارع خفقان القلب بنسبة 13 بالمائة، وبالتالي تقليل احتمالات التعرض للأزمات القلبية أو الجلطات.

وذكرت دراسة ثالثة أن كمية الكفايين الموجود في 4 أكواب من القهوة، تساعد على ضمان حماية كبيرة لشرايين القلب، لذلك يجدر بكبار السن أن يقبلوا على المشروب باعتبارهم أكثر عرضة لأمراض الجهاز الدوري.

وأفادت دراسة رابعة، نشرتها دورية الجمعية الأميركية الطبية، أن للقهوة دور فعال في الحماية من خطر الوفاة المبكرة، فيما أشارت إلى بعض الفوائد الطبية المعروفة للمشروب واسع الانتشار، كالوقاية من أمراض القلب وتقليل نسبة الكوليسترول في الدم. (سكاي نيوز عربية)

آخر الأخبار

حول العالم