السفير السعودي للرزاز : الأردن يعاني بسبب مواقفه

  • 17 / 12 / 2018 - 12:39 م
  • آخر تحديث: 17 / 12 / 2018 - 1:39 م
  • محليات   

هلا أخبار - افتتح رئيس الوزراء عمر الرزاز صباح اليوم الإثنين طريق الملك سلمان بن عبدالعزيز (الزرقاء - الأزرق - العمري)، الممول من المملكة العربية السعودية.

وشكر الرزاز خلال افتتاحه الطريق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على دعمه المتواصل للأردن، مشيرا إلى أن هذا الافتتاح تتويج للعلاقة الاستراتيجية الاردنية السعودية التاريخية.

وأشار الرزاز إلى أن افتتاح الطريق يعكس دولة الإنتاج التي وجه إليها جلالة الملك عبدالله الثاني، من حيث توفير البنية التحتية، منوها ً بأن الطريق يعتبر شريانا مهما بين الاردن والسعودية ومن خلالها الى دول الخليج.

ويعتبر الطريق الجديد من أهم مشاريع وزارة الاشغال العامة والاسكان وتم تنفيذه من قبل ائتلاف مقاولين اردني سعودي ،وهو طريق محوري مهم للتجارة الاقليمية ومعبر للاردن مع المملكة العربية السعودية ودول الخليج العربي ويسهل حركة المسافرين ويؤمن مستوى أكبر من السلامة المرورية.

وتضمن المشروع اعادة تأهيل الطريق الرابط بين المنطقة الحرة بالزرقاء والحدود الاردنية السعودية ( العمري ) لتصبح بأربعة مسارب مفصولة بجزيرة وسطية 20 مترا بأربعة تقاطعات رئيسية على طول الطريق مع ربطها مع الطرق الرئيسية ( تقاطع الجفر – تقاطع الموقر – تقاطع الحرة).

من ناحيته، قال السفير السعودي في الأردن الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود لرئيس الوزراء عمر الرزاز، إن تمويل هذا الطريق ما هو إلا "جزء يسير من دعم البلد الصامد الذي يعاني بسبب مواقفه". 

يذكر أن الطريق الممول من المملكة العربية السعودية يبلغ طوله (110) كيلومترات، وبكلفة اجمالية حوالي (200) مليون دينار أردني، فيما تم تنفيذ أعمال الطرق بأحدث الطرق التكنولوجية وفرشه بطبقة اسفلتية تتحمل الحمولات العالية وجدران أتربة مسلحة.

وحضر الافتتاح وزير الاشغال العامة والاسكان ونائب رئيس الصندوق السعودي للتنمية الدكتور خالد الخضيري.


آخر الأخبار

حول العالم