مركز التعايش الديني يدين جريمة الاعتداء الارهابية على مسجدين في نيوزلندا

صورة من موقع الحادثة

هلا أخبار - أدان مركز التعايش الديني الجمعة، جريمة الاعتداء الارهابية على مسجدين في نيوزلندا.
وقال المركز في بيان له انه تلقى بكل مظاهر الاستهجان والغضب نبأ العمل الاجرامي المروّع الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا ، ودنس بيتين من بيوت العبادة يؤمّهما الساعون الى الله تعالى طاعةً وتمجيداً.
واضف "اننا في مركز التعايش الديني نعلن بأشد العبارات الرفض والاستنكار والشجب لهذا الاعتداء الارهابي الجبان البشع، الذي تجاوز الحرمات، فقتل النفس التي حرم الله وانتهك قدسية المكان الذي تردد فيه كلمات التسبيح للباري تعالى".
واكد ان هذه الجريمة الدنيئة تأتي كواحدة من سلسلة جرائم الارهاب لا يقوم بها الا الخارجون عن الشرائع والخلق والانسانية، وتؤكد من جديد أن هذا الاعتداء الغاشم الجبان ومثله كل اعتداء وفعل يسيء الى القداسة والحرية والكرامة وكل تعدٍ على حياة الناس وأرواحها وأمنها وأمانها يتطلب جميعاً موقفاً واحداً موحداً صلباً وحازماً يسحق شرور الحقد وسموم الكراهية والتطرف.
وقال المركز نقف اليوم مع كل الخيرين الى جانب أُسر اخوتنا ضحايا هذه المجزرة الذين سقطوا بفعل اسود من العنصرية والكراهية والحقد الذي يحمله هذا الاجرام الشنيع.
واهاب مركز التعايش الديني في الاردن بكل الخيرين من صنّاع القرار في هذا العالم ومن ذوي الارادات الصالحة مواصلة التكاتف لمواجهة كل تهديدات الكراهية والعنصرية والارهاب وأعماله الاجرامية التي تتعدد الوانه واساليبه وأعراقه وتطال مواقع عديدة في هذا العالم مما يجعل هذه المواجهة واجباً وفريضة انسانية على كل الأمم والدول والشعوب.(بترا)

آخر الأخبار

حول العالم