"ورشة عمل": (50%) نسبة الشباب في المجالس البلدية والمحلية بالمفرق

هلا أخبار- نظمت مديرية التنمية المحلية في محافظة المفرق الأحد، بالتعاون مع الوكالة الإسبانية للتنمية الدولية ورشة عمل بعنوان: مشاركة الشباب في سياق عملية اللامركزية.

وأشار مساعد محافظ المفرق لشؤون التنمية الدكتور رافع البطانية إلى أن الورشة تأتي في إطار التعاون والشراكة مع وزارة الداخلية؛ لتعزيز دور الشباب بالمشاركة في عملية اللامركزية، التي جاءت نظراً لوجود فجوة بالخدمات في عدد من المناطق، ومشاركة الشباب في هذه الورشة جاءت لتكرس مبدأ التشاركية مع هيئات المجتمع المحلي ومجالس المحافظات والمجالس المحلية المنتخبة، مثمناً دور الوكالة الإسبانية في دعم مثل هذه البرامج.

بدوره، قال مدير برنامج مكتب الوكالة الإسبانية في الأردن فرانسيس فيلا: إن دعم الحكومة الأردنية للبلديات التي تأثرت باللجوء السوري جزء أساسي من البرنامج من خلال مديريات التنمية المحلية، مؤكدا قدم وأصالة العلاقة بين الحكومتين الأردنية والإسبانية واستمرارها لدعم تنفيذ اللامركزية بالمملكة.

 مدير شباب المفرق محمد الخوالدة، تحدث عن تواصل المديرية مع القطاع الشبابي في المحافظة، مبيناً أن نسبة الشباب المشارك في مختلف المجالس البلدية والمحلية وصلت إلى 50 بالمئة في المفرق، فيما ذكر منسق هيئة شباب كلنا الأردن إسلام الحوامدة أن الهيئة تسعى إلى تحقيق منظومة من الأهداف لتوفير الأدوات اللازمة للشباب لتفعيل مشاركتهم في مختلف الأنشطة.

وأشارت رئيسة قسم متابعة المشاريع في وحدة التنمية المحلية في محافظة المفرق المهندسة ابتسام العموش إلى أن الورشة تتضمن مجموعة من المحاور التي تركز على أهمية مشاركة الشباب في عملية اللامركزية وتفعيل دور الشباب في عملية اتخاذ وصنع القرار وإشراكهم في التنمية المحلية.

وناقشت الورشة أبرز التحديات التي تواجه الشباب في سياق اللامركزية. (بترا)

 

آخر الأخبار

حول العالم