الحكومة: بئر السرحان تنتج 20 برميلاً من النفط يومياً

  • 24 / 3 / 2019 - 10:32 م
  • آخر تحديث: 24 / 3 / 2019 - 11:50 م
  • محليات   

هلا أخبار – قالت الحكومة إن القدرة الإنتاجية لبئر نفط السرحان 4 في منطقة الجفر لا تتعدى 20 برميلاً يومياً.

وأضافت الحكومة عبر منصة "حقك تعرف" الأحد، أن البئر تم حفرها نهاية الثمانينات من قبل سلطة المصادر الطبيعية وأثبتت الفحوصات عدم وجود جدوى اقتصادية لاستخراج النفط منها لذا تم إغلاقها، خاصة أن سعر برميل النفط آنذاك كان حوالي 8 دولارات وموقعها يبعد حوالي 120 كم من منطقة العمري جنوباً ومن خلال طريق صحراوية.

وبينت أن سلطة المصادر الطبيعية قامت بعمل جدران اسمنتية حول البئر، إضافة إلى سقف المحابس المثبتة على رأسها وبارتفاع مقداره مترين بهدف حمايتها وحماية المواطنين العابرين في المنطقة.

ولفتت إلى أن تكرار العبث برأس البئر من قبل المواطنين، دفع سلطة المصادر الطبيعية ولعدة مرات لإعادة بناء الجدران الإسمنتية حولها، الا أنه يتم هدمها باستمرار للوصول إلى محابس البئر لاستخراج ما تجمع من النفط عند فوهتها.

وكشفت الحكومة عن عمل وزارة الطاقة والثروة المعدنية على إيجاد طريقة أخرى لمنع العبث بالبئر ومرافقها بحيث يصعب هدمها أو إزالتها للوصول إلى الفوهة.

ويأتي توضيح الحكومة رداً على إشاعة تتحدث عن احتراق إحدى السيارات خلال تعبئتها من بئر نفط موجود بمنطقة أم لحم شرق الجفر، والذي يتدفق منه البترول الخام والغازات بكميات كبيرة بسبب الضغط ويقوم سكان المنطقة بتعبئة سياراتهم منها باعتبارها مادة بترولية طبيعية، لكن الحكومة أوضحت أن الأجهزة الأمنية المختصة تحقق في ملابسات حادث احتراق مركبة شحن في المنطقة، والذي نتج عنه إصابة السائق بجروح بليغة ووصفت حالته العامة بالسيئة.

آخر الأخبار

حول العالم