"صناعة عمان": نقف خلف الملك بالدفاع عن القدس

هلا أخبار – اكدت غرفة صناعة عمان وقوفها خلف قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وثمنت الغرفة قرار الغاء زيارة جلالته إلى رومانيا؛ انتصارا لمدينة القدس، في أعقاب تصريحات رئيسة وزراء رومانيا فيوريكا دانسيلا عن عزمها نقل سفارة بلادها إلى القدس.

وقال نائب رئيس الغرفة المهندس موسى الساكت: إن جلالته ورغم اهمية زيارة رومانيا اقتصاديا والاجتماعات المتعلقة بجولة جديدة من "اجتماعات العقبة"، إلا أن هذا لم يمنع الاعلان عن إلغاء الزيارة فور قرار رئيسة الوزراء الرومانية بنقل سفارة بلادها الى القدس المحتلة، مطالبا الدول العربية باتخاذ مواقف ضد اي دولة تتخذ قرارا بنقل سفارتها الى القدس المحتلة.

وأكد في بيان صحفي اليوم الاثنين ان الاقتصاديين الأردنيين خاصة، والشعب الاردني عامة، يقفون خلف جلالة الملك في موقفه الحاسم تجاه اي قرار من شأنه ان يعرض القدس للخطر التي يعتبرها جلالته "خطا احمر".

وأعلن المهندس الساكت أن غرفة صناعة عمان تدرس الإجراءات التي من شأنها أن تنسجم مع موقف جلالة الملك في علاقاتها مع صناعيي وتجار رومانيا؛ تأكيدا لإشعار من يتجرأ على نقل سفارة بلاده الى القدس المحتلة انه سيخسر الاسواق العربية عامة والسوق الاردنية خاصة.(بترا)

آخر الأخبار

حول العالم