توجه لإلغاء الاعتراف بشهادات الثانوية العامة بالمدارس غير الأردنية والمنشأة خارج بلادها الأصلية

هلا أخبار – كشف وزير التربية والتعليم وليد المعاني عن توجه الوزارة لإلغاء الاعتراف بشهادة الثانوية العامة بجميع المدارس غير الأردنية والمنشأة خارج بلادها الأصلية.

وأوضح المعاني خلال حديثه لـ"برنامج الوكيل" على "راديو هلا"، أنه وبعد الاجتماع مع لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية أمس الأحد، تم التوافق على تعديل نظام الاعتراف ومعادلة الشهادات بحيث يلغى الاعتراف بهذه المدارس.

وأكد المعاني أنه سيرسل كتابا اليوم إلى مجلس الوزراء يتضمن الأسباب الموجبة لتعديل نظام الاعتراف والمعادلة وينص على "تعتبر جميع المدارس غير الأردنية والمنشأة خارج بلادها الأصلية مؤسسات غير معترف بها من وزارة التربية والتعليم ولن تعادل الوزارة أية شهادات أو وثائق صادرة عنها ولن تسمح للطلبة الذين التحقوا بها اعتبارا من تاريخ صدور هذا النظام المعدل بالتقدم لامتحانات التحصيل والقدرات"، متأملا أن يتم تعديله قريبا.

كما أكد المعاني أن القرار لا علاقة له بالطلبة الأردنيين المغتربين ولا يشملهم.

وأضاف المعاني أن بعض الطلبة بدأوا في عام 2016 التوجه إلى المدارس الليبية في تركيا لاجتياز امتحان الثانوية العامة،بالإضافة إلى مدارس أخرى تابعة لدول أخرى، مشيرا إلى أن بعض هؤلاء الطلبة ليسوا على السوية المناسبة لذلك صدر قرار بوجوب تقدمهم لامتحان قدرات وتحصيل لتقييم قدراتهم.

وأكد أن رسوم امتحان شهادة الثانوية العامة أصبحت أقل من السابق وهناك دورات تكميلية تمكن الطلبة من اجتياز هذه المرحلة بعد مفتوح من الدورات.

من ناحيته، قال رئيس لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية إبراهيم البدور، إن توجه الطلبة الأردنيين لتقدم لامتحان الثانوية العامة خارج الأردن أصبح ظاهرة وليس حدثا عاديا.

وأكد البدور خلال حديثه لـ"برنامج الوكيل" على "راديو هلا"، أن الطلبة بدأوا بـ"التسرب" إلى المدارس الليبية في السودان وتركيا وأوكرانيا لاجتياز امتحان الثانوية العامة، مشيرا إلى أن هذه المدارس غير مؤهلة بالكامل إضافة إلى عدم اعتراف تركيا بهذه المدارس الموجودة ببلادها.

ونوه البدور إلى أن هذه الظاهرة مشكلة كبيرة وأعداد الطلبة آخذة بالتزايد.

 

 

 

آخر الأخبار

حول العالم