الحجايا يُذكّر الحكومة في أول تصريح عقب فوزه بالعلاوة والمسار المهني والتأمين الصحي للمعلمين

نقيب المعلمين الجديد الزبون بعد فوزه - تصوير : محمد أبو حميد

(المسار المهني) فرّغ من محتواه وجرى تشويهه وأصبح مرفوضاً جملة وتفصيلاَ

** علاوة الـ 150 % حق مكتسب منذ سنوات حسب اتفاقات سابقة

هلا أخبار – محمد أبو حميد – أعلن نقيب المعلمين الجديد أحمد الزبون الحجايا أنه نقيب لكل المعلمين في الأردن، للذي منحه صوته والذي لم يمنحه.

وقال الحجايا في كلمة له عقب فوزه مساء السبت "الحمد لله انتصرت إرادة المعلم"، معتبراً أن "نتيجة اليوم تبشّر بالخير وأن إرادتهم حرّة برغم الضغوطات".

وأضاف "المعلمون في الميدان آمالهم كبيرة وطموحاتهم كبيرة وهم يحتاجون إلى أمور كثيرة وعلى رأسها ما يسمى ب(المسار المهني) الذي فرّغ من محتواه وجرى تشويهه،  وأصبح مرفوضاً جملة وتفصيلاَ".

ووجه رسالة إلى وزارة التربية والتعليم وقال "على الوزارة وأركانها أن تدرك أن النقابة شريك أساس ورئيس ومهم في مزاولة المهنة وفي كل ما يمس المعلم".

وزاد الحجايا "النقابة بقوتها رافعة وطنية، والنقابة تستطيع أن تساند الوطن والدولة إن عملت – اي الوزارة - معها على أساس أنها شريك".

وذكّر النقيب الجديد الحكومة بعلاوة 150 %، معتبراً أنه "تم التحايل عليها والتغول بحجة أن الوضع الاقتصادي غير مشجع، والعلاوة حق مكتسب منذ سنوات حسب اتفاقات سابقة".

وتابع وسط تأييد محيطيه من المناصرين "على الحكومة أن تدرك أن هذه حقوق أساسية للمعلمين وليست مطالب ترفيهية ومعروفة ويجب أن تلبيها".

وحول التأمين الصحي أكّد الحجايا "إن الواقع للصحي للمعلم ولموظف الحكومة بشكل عام مأساوي وكارثي، ويجب أن تنظر الحكومة إلى المعلم على أنه مواطن يستحق الرعاية والاهتمام وكلما دعمته هو رافعة للوطن".

وفاز الحجايا بموقع نقيب المعلمين في الانتخابات التي جرت يوم السبت.

وحاز على 88 صوتاً في انتخابات الدورة الرابعة للنقابة (2019 - 2022) التي جرت في نادي معلمي عمان خلال الاجتماع الأول لمركزية المعلمين.

واقترع في الانتخابات 164 عضواً وهم يمثلون جميع أعضاء الهيئة المركزية للنقابة.

آخر الأخبار

حول العالم