"مؤتة": مسيرةٌ وطنيةٌ مؤيدةٌ لمواقف الملك تجاه القدس وفلسطين

هلا أخبار - بمشاركة رئيس الجامعة الدكتور ظافر الصرايرة وأعضاء الهيئة التدريسية ، والهيئة الإدارية والطلبة قامت الجامعة بتنظيم مسيرة وطنية ثمنت مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين تجاه القدس والمقدسات والجهود العظيمة التي يقوم بها خدمةً للقضية الفلسطسنة من خلال الدفاع عن حقوق أهلها وعن عروبتها .

وكان رئيس الجامعة الدكتور ظافر الصرايرة قال في مقابلة مع وسائل الإعلام: "أولى الهاشميون مدينة القدس جل اهتمامهم، وبذلوا جهوداً مضنية في حماية مقدساتها وعليه فإن تعزيز الوصاية الهاشمية على المقدسات تشكلُ قوة ووحدة صف وتعميق العلاقات الأخوية بين الأردن وفلسطين الأمر الذي يساهمُ بشكل كبير في الحفاظ على هويتها العربية والإسلامية".

وكان عميد شؤون الطلبة الدكتور طارق المجالي، أشار إلى أن الأردن ومنذ عقود طويلة يتحملُ مسؤولية سامية مفادها الدفاع عن قضايا الأمة العادلة وفي مقدمتها القضية الفلسطينة.

وثمن جهود جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في المحافل الدولية إذ تهدفُ إلى ترسيخ الحق العربي وتعزيز موقف الأردن في مواجهة التحديات.

وشهدت المسيرة خطابات وقصائد وفقرات غنائية وطنية.

آخر الأخبار

حول العالم