الطراونة: الاتحاد البرلماني العربي يتضامن مع السعودية ويدين العمل الإرهابي

هلا أخبار - أدان رئيس الاتحاد البرلماني العربي – رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة العمل الإرهابي الذي استهدف صباح أمس الثلاثاء، محطتي ضخ نفط تابعتين لشركة ارامكو في محافظتي الدوادمي وعفيف في منطقة الرياض السعودية.

موقف رئيس الاتحاد البرلماني العربي المهندس الطراونة جاء خلال بيان أصدره الاتحاد اليوم الأربعاء ، حيث بين ان الاتحاد البرلماني العربي تابع بغضب عارم ما تعرضت له منشآت نفطية سعودية من عمل إرهابي غاشم .

و زاد الطراونة تأكيد الاتحاد البرلماني العربي على ضرورة إعمال لغة العقل و الحوار قبل اللجوء إلى أعمال العنف و الإرهاب التي ستتجاوز تأثيراتها منطقة الخليج العربي و المنطقة العربية لتطال الأمن و السلم الإقليمي و الدولي و ما يرتبط بها من أثار أخرى من شأنها إلحاق المزيد من الضرر بالاقتصاد العالمي ، و إمدادات الطاقة التي ترتبط ارتباطا وثيقا بجميع شعوب العالم .

و دعا الطراونة كافة القوى الفاعلة و المؤثرة في المحافل المحلية و الإقليمية و الدولية إلى التدخل بشكل مباشر لوضع حد لمثل تلك الأعمال التخريبية المستهترة ، التي تسعى إلى ضرب المصالح الحيوية الاقتصادية للبلدان العربية ، لافتا بالوقت نفسه إلى الهجوم الآثم الذي استهدف أول أمس كذلك دولة الإمارات العربية المتحدة .

و شدد خلال بيان الاتحاد البرلماني العربي على ضرورة تنسيق جهود الأسرة الدولية ، وتحقيق أعلى مستويات الدبلوماسية و الحوار البناء ، بغية الوصول إلى تفاهمات سلمية تُبعد شبح الحرب و الدمار عن المنطقة العربية و الإسلامية التي باتت مسرحا لتصفية الحسابات بين القوى العظمى و أطماعها في المنطقة العربية .

وعبر الطراونة عن تضامن الاتحاد البرلماني العربي ووقوفه مع المملكة العربية السعودية الشقيقة في جميع ما تتخذه من إجراءات و ما تقوم به من جهود على المستوى الإقليمي و الدولي ،معربا في ختام البيان عن ثقة الاتحاد البرلماني العربي الكاملة بأن المملكة العربية السعودية ملكا و حكومة و شعبا ، قادرة على الذود عن كامل ترابها الوطني والحفاظ على سيادتها واستقرارها وازدهارها لتبقى سندا قويا للأمتين العربية و الإسلامية .

آخر الأخبار

حول العالم