فوز الروائية العمانية جوخة الحارثية بجائزة بوكر العالمية

هلا أخبار - أعلن، الأربعاء، في لندن عن فوز رواية "سيدات القمر" للأديبة العمانية جوخة الحارثي بجائزة مان بوكر الدولية وهي الرواية التي كتبت بالعربية ثم جرى ترجمتها الى الإنكليزية.


ونافست رواية الحارثي خمس روايات لكتاب من فرنسا والمانيا وبولندا وكولومبيا وتشيلي، ضمن القائمة القصيرة للجائزة، وهي اول كاتبة من دول الخليج تفوز بهذه الجائزة الرفيعة.


وتروي "سيدات القمر" قصة مجتمع وما طرأ عليه من تغيرات تاريخية واجتماعية، كما تحاول أن تقول الكثير عن تحولات الواقع الاجتماعية والاقتصادية والثقافية وصراعاته السياسية، وعلاقة المرأة في بيئتها الاجتماعية والسياسية والثقافية، حيث تتداخل حالات الخيبة والشوق والشعور بالغربة والتشبث بالأحلام أو خسارتها، وتناسخ الأدوار التي يقوم بها الآباء مع الأبناء.


ورأى نقاد في اسلوبية الحارثي انها تكتب بعمق وسهولة نفاذة وغوص في النفوس وبسرد مقنع وبجمال لا يتخلى عن أجواء شعرية ترفد عملية القص وتجملها لافتين الى ان ترجمة الرواية الى الانجليزية جاءت دقيقة وثرية لغويا لتمزج في إيقاعها بين الشعر واللغة الدارجة. وقالت رئيسة لجنة تحكيم الجائزة الدولية الكاتبة البريطانية بيتاني هيوز عن رواية الحارثي "هو عمل استحوذ على القلوب والعقول على حد سواء، ويستحق التأمل".


وللكاتبة العمانية 41 عاما الحاصلة على درجة الدكتوراه في الأدب العربي من جامعة أدنبرة نحو 10 مؤلفات منها ثلاث روايات، وسبق لها الفوز بجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب في مجال الرواية العام 2016.


وتبلغ قيمة جائزة البوكر 50 ألف جنيه استرليني وتمنح سنويا لأفضل رواية تُرجمت من لغتها الأصلية إلى الإنجليزية على ان يتقاسم المؤلف والمترجم قيمة الجائزة معا.بترا 

آخر الأخبار

حول العالم