"أم كيو 4 سي".. قدرات الطائرة الأميركية التي أسقطتها إيران

هلا أخبار - اتهمت الولايات المتحدة إيران بإسقاط طائرة أميركية مسيرة في الأجواء الدولية فوق منطقة مضيق هرمز في الخليج، في تصعيد جديد من جانب طهران تبحث واشنطن الرد الملائم عليه.

وأفاد الجنرال جوزف غواستيلا الذي يقود القوات الجوية الأميركية في المنطقة أن طائرة الاستطلاع الأميركية المسيّرة كانت على بعد حوالى 34 كيلومترا من أقرب نقطة في إيران عندما اسقطتها طهران بصاروخ أرض جو الخميس فوق مضيق هرمز.

وقال: "هذا الهجوم الخطير والتصعيدي هو هجوم غير مسؤول ووقع في منطقة ممرات جوية معروفة، وربما شكّل خطرا على حياة المدنيين الأبرياء".

ونشر البنتاغون رسما بيانيا يوضح موقع الطائرة على خارطة مضيق هرمز الذي تمر منه معظم شحنات النفط العالمي.

وأضاف غواستيلا أن الطائرة المسيرة، وهي النسخة التي يملكها سلاح البحرية من طائرة "غلوبال هوك" التي تحلق على ارتفاعات شاهقة، كانت فوق مضيق هرمز عندما أصيبت وسقطت في المياه الدولية.

وصممت الطائرة "أم كيو 4 سي" ترايتون لتكون طائرة استطلاع غير مأهولة، وبإمكانها التحليق لمدة تزيد على 24 ساعة والوصول إلى ارتفاعات تصل إلى 55000 قدم. 

وتحلق الطائرة "أم كيو 4 سي" عاليا فوق ساحة العمليات وتلتقط الصور والفيديو وترسلها في الوقت الحقيقي إلى القادة في جميع أنحاء العالم. 

وتعمل الطائرة حاليا في مهمات الاستطلاع بالمناطق البحرية والساحلية، وتعد النموذج الثاني من الطائرات المسيرة التابعة للبحرية الأميركية.

ويبلغ طول الطائرة 14.5 مترا، بارتفاع 4.6 أمتار، ويصل طول جناحيها 12.7 مترا.

وتستطيع الطائرة حمل وزن يصل إلى 900 كيلوغرام، كما تتمتع بأجهزة استشعار متعددة المجسات. (سكاي نيوز)

آخر الأخبار

حول العالم