162 مليار دولار قيمة سوق الشوكولاتة العالمية في 2024

هلا أخبار - تعتبر الشوكولاتة أكثر مكونات صناعة الحلويات شهرة في العالم، واستنادًا إلى كمية الكاكاو، يتم إنتاج أنواع مختلفة من الشوكولاتة في جميع أنحاء العالم، ويعد التفضيل المتزايد للمستهلكين عاملاً ضروريًا يساعد الشركات في نهاية المطاف على التركيز على تطوير المنتجات وأساليب التسويق لتوسيع قاعدة أوسع للمستهلكين والاستيلاء على أسواق جديدة، وهو ما يدفع نمو السوق العالمية للشوكولاتة.

وأصدرت Healthcare Industry تقريرًا جديدًا أكدت فيه ان حجم سوق الشوكولاتة العالمية سيرتفع بأكثر من 37 مليار دولار أميركي خلال الفترة 2018 - 2023، متسارعا بمعدل سنوي مركب يصل إلى حوالي 5 في المئة. وفقًا للتقرير، بلغت قيمة سوق الشوكولاتة العالمية حوالي 103.28 مليارات دولار أميركي في عام 2017، ومن المتوقع أن تصل إيراداتها إلى حوالي 161.56 مليار دولار أميركي بحلول عام 2024.

هذه الزيادة في حجم السوق بسبب زيادة الطلب على الشوكولاتة الممتازة والموسمية خلال مواسم الأعياد.

يشجع المستهلكون شركات الشوكولاتة على إنتاج المزيد من الشوكولاتة العضوية والخالية من السكر والخالية من الجلوتين، والتي ستكون واحدة من اتجاهات السوق الرئيسية في السنوات القادمة. واستحوذت أميركا على حصة سوقية تبلغ 40 في المئة من سوق الشوكولاتة المتميزة في عام 2017، وتمثل أوروبا ثاني أكبر سوق للشوكولاتة، وتعد روسيا أكبر سوق للشوكولاتة في أوروبا، تليها ألمانيا والمملكة المتحدة وفرنسا.

ويعزى الاستهلاك المتزايد للشوكولاتة بدرجة رئيسية إلى الفوائد الصحية المرجوة منها، مثل مقاومة الهرم، وآثارها في مقاومة التسمم، والتخلص من التوتر، وانتظام ضغط الدم وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية والوظائف الإدراكية. ويواجه إنتاج الشوكولاتة صعوبات كبيرة خلال السنوات المقبلة، فنبات الكاكاو الحساس الذي تنتج منه الشوكولاتة يحتاج إلى مناخات استوائية مشبعة بالرطوبة، وظلال غابات مطيرة، وهو ما يحد من المساحات التي يمكن زراعته فيها.

والمناطق الرئيسية التي تنطبق عليها هذه المواصفات توجد في غرب أفريقيا، حيث تساهم كل من ساحل العاج وغانا وحدهما بأكثر من 50 في المئة من إجمالي الإنتاج العالمي. ونتيجة للاحتباس الحراري، يتوقع أن تواجه زراعة الكاكاو في هذه المناطق صعوبة في الحفاظ على ظروف النمو المثلى، ويكمن التحدي في نقص مساحات الأراضي المتوافرة، حيث تحظر الزراعة حالياً في كثير من هذه المناطق. ويشارك كبار منتجي الشوكولاتة بدور فعال في مبادرات الحفاظ على الشوكولاتة، حيث قامت شركة «مارس» الأميركية لصناعة الحلويات، التي تعد أحد أكبر مصنعي الحلويات في العالم بحسب صافي المبيعات، بتخصيص مليار دولار لتمويل البحث عن نوع من الكاكاو أكثر مقاومة للحرارة. وإضافة لذلك، كانت شركة مارس أول شركة شوكولاتة رئيسية تلزم نفسها وتلتزم باستخدام نبات الكاكاو النقي بنسبة 100 في المئة بحلول عام 2020، تتبعها الشركات المنافسة لها، مثل «هيرشيز» و«فيريرو» و«ليندت». (القبس)

آخر الأخبار

حول العالم