المعاني يدعو الجامعات للتركيز على التعليم التقني والمهني

هلا أخبار - قال وزير التربية والتعليم الدكتور وليد المعاني، ان على الجامعات الاهتمام بالتعليم التقني والمهني، وجعل التدريب والمهارات من ضمن مساقات كل تخصص، ليكون الخريج جاهزًا للانخراط في سوق العمل بالقطاعين العام والخاص، مؤكدًا ان الحكومة لا تستطيع استحداث وظائف لجميع الخريجين.

وأضاف خلال افتتاحه مؤتمر "التعليم المهني والتعليم العالي والتدريب الموجه نحو سوق العمل" والذي نظمته الوكالة الألمانية للتعاون الدولي اليوم الخميس، ان الحكومة وجميع المؤسسات تعمل على تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، وتطبيق رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني بتنمية مهارات وقدرات الشباب، واعتماد أساليب تدريس حديثة تحتوي على النظرية والممارسة والتفكير الناقد والتحليل والتخطيط، كي يتفوقوا بكل مهنة وحرفة.

وأشار إلى أن الوزارة تعمل على سد الفجوة بين مخرجات التعليم العالي ومتطلبات سوق العمل، والحد من معدلات البطالة بين الخريجين، مؤكدا ان الوزارة تسعى للاستفادة من التجربة الألمانية في التعليم التقني والمهني.

وثمن المعاني دور الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، وإشراك القطاع الخاص في التعليم والتدريب المهني والتقني والتعليم العالي، مشددًا على أن الوزارة "لن توافق على أي برنامج لا ينتج أشخاصا غير مؤهلين للعمل".

بدوره قال ممثل السفارة الألمانية الدكتور بيرند كوزميتس، ان "ارتفاع معدل البطالة في الأردن له أسباب كثيرة من أهمها ضعف المخرجات التعليمية والتدريبية التي لا يتم تنفيذها وفقًا لاحتياجات سوق العمل"، مؤكدا أن بلاده ستبقي على شراكتها مع الأردن في مجال التعليم التقني والمهني.

ويهدف مؤتمر "التعليم المهني والتعليم العالي والتدريب الموجه نحو سوق العمل" الى إعطاء الشباب فرصة لتجربة بيئة العمل خلال دراستهم، وتطوير قطاع التعليم والتدريب المهني والتقني، والمواءمة والتنسيق بين مسارات التعليم والتدريب، وزيادة مشاركة القطاع الخاص والنقابات في تطوير وتنفيذ البرامج التعليمية والتدريبية. (بترا)

آخر الأخبار

حول العالم