الخصاونة : نظام لمخالفة وتغريم الشركات التي تتأخر على المسافرين

"نقل النواب" تبحث سلامة الطيران وتأخر مواعيد الطائرات

** لجنة لمتابعة قضية الطائرة التي حصل فيها خلل فني مؤخراً

** توسعة مطار ماركا لاستقبال ما بين 2.5 و3 مليون راكب سنويًا

** فتح "كاونترات" إضافية لاستقبال المسافرين والتسهيل عليهم

** "أمن المطار" : نظام لحماية المسافر سيقر بعد عطلية العيد

هلا أخبار - كشف وزير النقل أنمار الخصونة عن إعداد الحكومة لنظام يخالف ويغرم الشركات التي تتأخر عن المسافرين.

وقال الوزير خلال اجتماع خصصته لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية الخميس لبحث موضوع سلامة الطيران في الأردن وأسباب تأخر الطائرات عن مواعيدها "أن الغرامة ستكون لصالح المسافر".

وأوضح الخصاونة أن النظام سيعتمد بعد عيد الأضحى المبارك حيث لا توجد حالياً تعليمات وأنظمة تعاقب على ذلك، مُقرّاً بتأخر عدد من الشركات الطيران على المسافر الأردني لساعات طويلة.

وأعلن الوزير عن تشكيل لجنة لمتابعة قضية الطائرة التي حصل فيها خلل فني مؤخراً، وقال إنه سيتم تزويد "النقل النيابية" بنتائج التحقيق، ولفت الخصاونة إلى أن كل المطارات الأردنية مجهزة بإجراءات السلامة العامة والأمنية.

وحول أعداد السمافرين في مطار الملكة علياء الدولي، قال إنه استقبل العام الماضي ما يقارب 8.5 مليون مسافر، مضيفًا أنه سيتم توسعة مطار ماركا لاستقبال ما بين 2.5 و3 مليون راكب سنويًا.

وبين الخصاونة أن المطارات تشهد حاليًا حركة نشطة، مشيرًا إلى أنه تم فتح "كاونترات" إضافية لاستقبال المسافرين والتسهيل عليهم.

من جانبه، نفى نائب رئيس مجلس المفوضين مفوض سلامة وأمن المطار صالح العموش منع عدد دول من الاتحاد الأوروبي لبعض شركات الطيران الأردنية من الهبوط والإقلاع من مطاراتها، مؤكدًا أنه لا يوجد شركات أردنية على القائمة السوداء في الاتحاد الأوروبي.

وقال إنه لدينا برنامج للتفتيش على الطائرات القادمة للأردن ومدى ملاءمتها للمواصفات وشروط السلامة العامة، مبينًا أن التحقق بحوادث الطيران مطلب عالمي بحاجة لهيئة مستقلة عن الطيران المدني.

وتابع العموش أنه سيتم بعد عطلية العيد عرض نظام على اللجنة القانونية في رئاسة الوزراء يتضمن حماية المسافر.

من جهته أكد رئيس لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية خالد أبو حسان أهمية سلامة الطائرات والمطارات في المملكة، موضحًا أن سلامة الراكب الأردني تعد خط أحمر، وأن سلامة المطار تعزز من حركة القدوم للأردن.

حديث أبو حسان جاء خلال الاجتماع الذي حضره رئيس اللجنة المالية النيابية خالد البكار والنواب: حسن العجارمة ومجحم الصقور وعبدالله القرامسة.

وأشار إلى أن هذا الاجتماع جاء لبحث جاهزية المطارات في المملكة لاستقبال الطائرات، مؤكدًا ضرورة رفعة الخدمة المقدمة للمسافر الأردني والسائح.

وشدد أبو حسان على أهمية محاسبة شركات الطيران التي تتأخر عن مواعيد رحلاتها، وبالتالي تجعل من المسافر الأردني ينتظر لساعات طويلة في المطار، مشيرًا إلى أن الأردن ملتزما بالمعايير العالمية بهذا الشأن.

من جهته، تساءل البكار عن مدى صحة الأحاديث المتداولة عن منع عدد من شركات الطيران الأردنية من الهبوط والاقلاع في عدد من دول الاتحاد الأوروبي، قائلًا إن شركات الطيران الأردنية رافد أساسي للاقتصاد الوطني، لكن سلامة وأمن المواطن ضرورية جدًا، وأكد الحاجة إلى مراجعة واقع قطاع الطيران في المملكة.

بدورهما، دعا العجارمة والصقور إلى أهمية متابعة الملاحظات حول شركات طيران والوقوف عليها، وضرورة عدم التأخر على المواطنين في المطارات.

 

آخر الأخبار

حول العالم