"الصداقة البرلمانية الاردنية المكسيكية" تستنكر اعتداء جرش

رئيس الجمعية هيثم زيادين

هلا أخبار- أعربت جمعية الصداقة البرلمانية الأردنية - المكسيكية عن استنكارها الشديد تجاه العمل الإجرامي الذي الحق إصابات  طالت عدد من السياح الاجانب في محافظة جرش الاربعاء منهم ثلاثة سياح من الجنسية المكسيكية و اخرى من الجنسية السويسرية وأربعة من أفراد جهاز الأمن العام .

وشددت الجمعية البرلمانية على لسان رئيسها النائب المهندس هيثم الزيادين، على ضرورة الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه المساس بأمن واستقرار الوطن .

وزاد باسم الجمعية البرلمانية تقديره لكافة الجهود الحثيثة التي قامت بها الاجهزة الامنية التي أفضت إلى القاء القبض على الجاني .

و أكد الزيادين أن الأردن يضطلع بعلاقات مميزة مع كافة الأصدقاء، واصفاً طبيعة العلاقات التي تجمع الأردن بدول السياح المصابين بالتاريخية الممتدة القابلة للبناء عليها في العديد من المجالات و الميادين مؤكدا بذات الوقت ان تلك الأفعال الإجرامية لا تمت بصلة للشعب الاردني الأصيل المضياف.

و أكد أن كافة المساعي الطبية المقدمة لجميع المصابين تتواصل بكل رعاية واهتمام و متابعة حتى يتسنى لهم الشفاء العاجل .

آخر الأخبار

حول العالم