بريطانيا تؤكد أن المستوطنات غير قانونية وتهدد حل الدولتين

هلا أخبار - حثت بريطانيا إسرائيل على وقف التوسع الاستيطاني الذي يأتي "بنتائج عكسية" اليوم الخميس وقالت إنه غير قانوني بموجب القانون الدولي.

وأكدت الخارجية البريطانية موقفها من المستوطنات بعدما دعمت الولايات المتحدة يوم الاثنين حق إسرائيل في بناء مستوطنات يهودية في الضفة الغربية المحتلة.

وقالت في بيان "موقف بريطانيا بشأن المستوطنات واضح.. إنها غير قانونية بموجب القانون الدولي وتمثل عقبة أمام السلام وتهدد إمكانية حل الدولتين.. نحث إسرائيل على وقف توسعها الاستيطاني الذي يأتي بنتائج عكسية".

فيما أعلن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الاثنين الماضي أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية "غير متسقة مع القانون الدولي" في تحول في السياسة الخارجية لواشنطن.

وقال بومبيو: "بعد دراسة جميع جوانب النقاش القانوني بعناية، توافق هذه الإدارة على أن إنشاء مستوطنات مدنية إسرائيلية في الضفة الغربية لا يتعارض في حد ذاته مع القانون الدولي".

وحتى الآن، كانت السياسة الأميركية تعتمد، نظرياً على الأقل، على رأي قانوني صادر عن وزارة الخارجية في عام 1978 يعتبر أن إقامة المستوطنات في الأراضي الفلسطينية يتعارض مع القانون الدولي.

ومن جانبه، قال المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، نبيل أبو ردينة، إن الخطوة الأميركية بشأن المستوطنات تتعارض تماماً مع القانون الدولي.

ووصف المفاوض الفلسطيني، صائب عريقات، الخطوة الأميركية بشأن المستوطنات بأنها تصرف غير مسؤول. (العربية)

آخر الأخبار

حول العالم