"الطاقة النيابية": معنيون بمتابعة حيثيات مشروع المصفاة بمعان ومدى جدية المستثمر  

القيسي (تصوير: عدي الرواجفة)

 هلا أخبار- قال رئيس لجنة الطاقة والثروة المعدنية النيابية المحامي حسين القيسي ان اللجنة توصلت الى اتفاق ما بين وزارة الطاقة وشركة القمر للطاقة والبنية التحتية، تم بموجبه توقيع اتفاقية بحث وتطوير بين الجانبين لمدة تتراوح ما بين 6 أشهر وعام.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاحد بحضور وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي وامين عام الوزارة آماني العزام ومدير عام شركة القمر للطاقة والبنية التحتية عبد الرحيم الزعبي ومدير الجيولوجيا والتعدين لشركة القمر المهندسة هيلانه النجار، لبحث قضية مذكرة التفاهم الموقعة ما بين الوزارة والشركة، وموضوع مشروع انشاء مصفاة بترول في محافظة معان.

واكد القيسي ان اللجنة مع الاستثمار الحقيقي الجاد الذي من شأنه النهوض بالاقتصاد الوطني، وتؤمن بأهمية التشاركية الحقيقية ما بين القطاع العام والقطاع الخاص، مشيرا الى ان وزارة الطاقة ابدت تجاوبا كبيرا في موضوع توقيع الاتفاقية مع الشركة المذكورة، ما يؤكد جدية الحكومة في التعامل مع تلك الاستثمارات .

وبين ان مشروع استخراج المشتقات النفطية من الصخر الزيتي باستخدام تكنولوجيا البوليكراك يعد مشروعا رائدا ويعتبر فريدا من نوعه اذا ما كتب له النجاح.

وحول مشروع انشاء مصفاة بترول في محافظة معان، قال القيسي ان اللجنة معنية بالاطلاع على كل الحيثيات المتعلقة بهذا المشروع ومدى جدية المستثمر في انشائه، لافتا الى اهمية انشاء مشاريع اقتصادية سيما في محافظات جنوب المملكة.

وبين القيسي ان هناك العديد من الشكاوى التي وردت الى اللجنة من قبل اصحاب الاراضي التي تم استملاكها من قبل الحكومة لغاية تمرير خط الغاز نتيجة تأخر تعويضاتهم المالية بسبب ذلك القرار، لافتا الى ان تلك المبالغ هي حق لهم كفله الدستور والقانون، مجدداً بذات الوقت موقف اللجنة الرافض لاتفاقية الغاز.

بدورهم، دعا النواب الى تشجيع ودعم المشاريع الاستثمارية والعمل على تذليل المعيقات كافة امام الشركات الجادة في تحسين واقع الاقتصاد الاردني والحد من البيروقراطية في التعامل مع تلك الشركات، مطالبين بالعمل على إعادة النظر بالاتفاقيات غير المجدية سيما تلك التي شكلت عبئاً على الدولة والمواطن.

آخر الأخبار

حول العالم