"سلاح الهندسة" : تطهير الصالة التي شهدت حفل زفاف إربد

  • 28 / 3 / 2020 - 6:32 م
  • آخر تحديث: 29 / 3 / 2020 - 9:18 ص
  • محافظات   

* سلاح الهندسة يباشر بتطهير بعض المنازل بإربد

هلا أخبار- أكّد مدير سلاح الهندسة الملكي العميد الركن عماد الخمايسة، أنّ فرق السلاح مستمرة بمهام التعقيم والتطهير.

وأشار في حديث لنشرة السادسة عبر التلفزيون الأردني، إلى أنّ فرق التطهير تمرنت على معالجة الفيروسات وتعمل بمنهجية وحرفية عالية، وبأسلوب علمي، وبإحاطة بآخر المستجدات.

وقال الخمايسة: "يوجد إتصال داخلي وخارجي بين سلاح الهندسة ومؤسسات وجامعات ومختصين، بالإضافة إلى وجود مجموعة ممن يحملون درجات علمية هدفها خدمة عملية التعقيم والتطهير الموجودة في مجموعة الإسناد الكيماوي".

وأكّد الخمايسة على توفر مواد التعقيم كافة وبكميات كافية في سلاح الهندسة، وبما يمكن الفرق من أداء مهامها.

وقال الخمايسة إنه "منذ ظهر الوباء بالصين، وبتوجيهات من رئيس هيئة الأركان المشتركة، رفعنا درجة الاستعداد لسلاح الهندسة الملكي ومجموعة الإسناد الكيماوي خاصة".

ولفت العميد الخمايسة إلى أنه جرى تطهير فنادق البحر الميت وعمّان، قبل استقبال المسافرين، بالإضافة إلى تطهير الآليات المخصصة للحجر الصحي، لافتاً إلى استمرارية تطهير حافلات نقل المسافرين العائدين خلال عملية النقل والحقائب التي بحوزة المسافرين.  

وبيّن مدير سلاح الهندسة، أنّه تزامن مع تطهير الفنادق تطهير صالة قصر النخيل التي شهدت حفل زفاف إربد، مؤكداً على كفاية الفرق لتطهير الأماكن كافة.

وقال إنّه "عند حدوث أيّ إصابة بأيّ مستشفى يتمّ تطهير الغرفة والممر وأيّ مكانٍ تواجد فيه المصاب"، مشيراً إلى أنّ الفرق تعمل على تطهير وزارات ودوائر حكومية.

أشار أيضاً، إلى أن سلاح الهندسة بدأ بتطهير المنازل التي تشهد إصابات بمحافظة إربد، بالإضافة إلى تطهير أيّ موقع يُطلب تطهيره ووفق الإجراءات المتبعة.

وختم حديثه بالقول: "أقول لأهلنا بوطننا العزيز التزموا بيوتكم وبالتعليمات، ولا داعي للخوف والقلق، ونملك 3 عناصر لمنع انتشار الفيروس وهم: الرؤية الثاقبة لجلالة الملك ثم وعي أهلنا، فتضافر الجهود بين الأجهزة العسكرية والأمنية والمدنية".

 




آخر الأخبار

حول العالم