وزير الأوقاف يوجه رسالة للأئمة الخطباء والوعاظ والمؤذنين والعاملين في المساجد

هلا أخبار - وجه وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، الدكتور محمد الخلايلة، رسالة إلى الأئمة الخطباء والوعاظ والمؤذنين والعاملين في المساجد، اليوم الأحد.

وقال الخلايلة في رسالته التي أطلقها عبر صفحته على الفيس بوك: "أحييكم على جهودكم وتضحيتكم وأنتم ترفعون نداء "الله أكبر" من على مآذن مساجدكم وتحافظون على الالتزام بالتعليمات الصادرة عن الوزارة ".

وأضاف " أعلم أن عدم إقامة الجمعة والجماعات في المساجد مؤلم لكم، وللمصلين الذين تعلقت قلوبهم بها، وأعلم أن اشتياقكم للمنبر والمحراب عظيم كعظم محبتكم لدينكم".

وأشار إلى أن هذا المنبر هو منبر النبي صلى الله عليه وسلم الذي تصدح أصواتكم عليه بالدعوة إلى الله تعالى بالحكمة، والموعظة الحسنة، وأنتم العلماء، وورثة الأنبياء الذين جاؤوا لخير البشرية، وصالحها، والأخذ بيدها إلى بر الأمان.

واكد الخلايلة أنه رغم هذا الألم ندرك أننا مضطرون لذلك لدفع ألم أكبر، وأذى أعظم، يتمثل في فقد الأحبة والآباء والأمهات والصبر على ذلك من أعظم القربات، لافتا إلى المحافظة على المساجد لتكون منابر هدى ونور وبيوت أمن وأمان حتى تزول هذه الغمة عن بلدنا المبارك بإذن الله تعالى.

وأضاف "نحن جميعاً في خضم هذه الأوضاع نستشعر عظم المسؤولية الدينية والوطنية في المحافظة على أرواح أهلنا وحمايتهم ودفع الأذى عنهم، وهو جوهر رسالة الإسلام العظيم ونبضه الأصيل، لقوله تعالى (يا أيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون}. (بترا) 




آخر الأخبار

حول العالم