إسرائيل تخشى مواجهة عسكرية مرتقبة مع حماس في غزة

Reuters

هلا أخبار - أكدت وسائل إعلام عبرية، أن إسرائيل تخشى من مواجهة محتملة مع حركة حماس، على خلفية قرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وقف التنسيق مع تل أبيب بما يشمل المعابر مع قطاع غزة.

وقالت قناة "كان" العبرية الرسمية في تقرير لها، إن قرار عباس تجميد التنسيق الأمني مع إسرائيل في ما يتعلق بالحركة في معبري "كرم أبو سالم" جنوبي القطاع و"بيت حانون" في شماله، يمكن أن يضع حماس بمواجهة مباشرة مع تل أبيب.

وأوضحت، أن التنسيق قبل قرار وقفه، كان يسمح بدخول وخروج الأشخاص والبضائع من إسرائيل إلى غزة والعكس.

ومن المعروف، أن إسرائيل لا تنسق مع حماس، عند إدخال أو إخراج البضائع أو الأشخاص من وإلى غزة، بل مع موظفي السلطة الفلسطينية بالقطاع، الذين تلقوا تعليمات بوقف التنسيق عقب إصدار قرار تعليقه.

وقالت القناة، إن إسرائيل باتت تواجه تحديا كبيرا يتمثل في ضرورة البحث بسرعة عن آلية بديلة للتنسيق حول عمل المعابر، قبل أن تتطور الأمور إلى مواجهة مع حماس.

والثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الفلسطيني الانسحاب من الاتفاقيات والالتزامات مع الحكومتين الإسرائيلية والأمريكية، ردا على التهديدات الإسرائيلية بضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

و"كرم أبو سالم" هو المعبر التجاري الوحيد لغزة، ومن خلاله يتم إدخال مواد البناء والسلع والوقود والمواد الغذائية التي يحتاجها القطاع، ومن شأن إغلاقه التسبب في تفاقم أزمة اقتصادية ومعيشية كبيرة في القطاع.RT




آخر الأخبار

حول العالم