لجنة الاوبئة توصي برفع الحجر عن بنايتين ومنزل في إربد

  • 28 / 5 / 2020 - 1:46 م
  • آخر تحديث: 28 / 5 / 2020 - 2:48 م
  • محافظات   

هلا أخبار - رفعت لجنة الاوبئة في محافظة اربد اليوم للجنة التنفيذية لادارة ازمة كورونا في المحافظة التي يراسها محافظ اربد رضوان العتوم توصيتها برفع الحجرعن بنايتين ومنزل في اربد.

وقال مدير الشؤون الصحية لمحافظة اربد الدكتور قاسم المياس لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان التوصية شملت بناية في شارع القدس شمال مدينة اربد وبناية سكنية ومنزل في الحي الشرقي من المدينة بعد مرور اكثر من اسبوعين على عزلهما بعد ظهور ثلاث اصابات بفيروس كورونا منها اثنتين لموظفين في بنك تجاري والاخرى لاحد مرتبات الدفاع المدني.

واوضح المياس ان جميع العينات التي اخذت لملاصقين ومخالطين لهم ومخالطين للمخالطين جاءت نتائجها سلبية للمرة الثانية على التوالي ما دفع باللجنة التنسيب والتوصية برفع الحجر عنها.

وبين المياس ان المنازل والبنايات التي ما زالت تحت الحجر على مستوى محافظة اربد هي بناية واحدة في الحي الشرقي بعد تسجيل اصابة لاحد قاطينها يعمل في عمان وثلاثة منازل في الصريح من مخالطي مصاب من احد من مرتبات الدفاع المدني وعدد من المنازل المتلاصقة في بلدة الكريمة بلواء الاغوار الشمالية مرجحا ان يتم رفع الحجر عنها جميعا الاسبوع القادم في ضوء نتائج باقي العينات التي جمعت من المخالطين لهم.

وقال المياس ان الاحصائيات الموثقة لدى لجنة الاوبئة في المحافظة تبين انه تم جمع 11400 عينة منذ ظهور اول اصابة بفيروس كورنا في اربد منتصف اذار الماضي كشفت عن اصابة 130 حالة منها بفيروس كورونا المستجد تعافى منهم 116 وخرجوا من المستشفى فيما بقيت 14 حالة في قسم العزل الصحي بمستشفى الملك المؤسس وصفت حالتهم بالجيدة.

واكد المياس ان الوضع الوبائي في محافظة اربد مطمئن وتحت السيطرة نتيجة الجهود الكبيرة التي تقوم بها فرق الاستقصاء الوبائي والمتابعة الحثيثة من قبل جميع الاجهزة التي يقودها محافظة اربد مثمنا دور جميع مكونات القطاع الصحي في اربد التي اثتبت فعاليتها بدعم واسناد من القوات المسلحة الاردنية "الجيش العربي" والاجهزة الامنية ودلل على ذلك استمرار الحالة الصفرية للاصابات في المحافظة لاسبوع مضى مقابل تسجيل حالات شفاء شبه يومية.

وقال المياس ان المواطنين بكافة مستوياتهم اصبحوا اكثر قدرة على التكيف والتعايش مع الحالة العامة وهو ما انعكس على استقرار الوضع الوبائي لكنه شدد على ضرورة عدم التهاون في الالتزام بالمعايير واتباع وسائل الوقاية والحماية وفي مقدمتها التباعد الاجتماعي. (بترا)




آخر الأخبار

حول العالم