الفاتيكان: الاجراءات الاحادية المحتملة تهدد عملية السلام

 عبّر أمين سرّ دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين، عن قلق الكرسي الرسولي من الأعمال الأحادية الجانب التي تعرض السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين للخطر.
وجاء في بيان صحفي نشره موقع إذاعة الفاتيكان اليوم الخميس، أن أمين سرّ دولة حاضرة الفاتيكان التقى أمس الأربعاء سفير الولايات المتّحدة الأمريكية وسفير إسرائيل وقد عبّر خلال اللقاء عن قلق الكرسي الرسولي من الأعمال الأحادية الجانب المحتملة التي قد تعرض مساعي السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين للخطر، وتهدد استقرار منطقة الشرق الاوسط.
واعاد البيان التأكيد على حق دولة إسرائيل ودولة فلسطين في الوجود والعيش بسلام وأمن، ضمن حدود معترف بها دولياً.
وناشد الأطراف المعنية أن تفعل كل ما في وسعها لإعادة عملية التفاوض المباشر بين الطرفين، على أساس قرارات الأمم المتحدة.
وأكّد الكرسي الرسولي وفق البيان أن احترام القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة عنصر لا غنى عنه لكي يتمكّن الشعبان من العيش جنباً إلى جنب في الحدود المعترف بها دولياً قبل عام 1967.  (بترا) 




آخر الأخبار

حول العالم