أحياء في الطفيلة بحاجة الى حملات رش لمكافحة الحشرات

هلا أخبار- -تزايدت شكاوى المواطنين في احياء القطيفات والبحرات وصنفحة والمنصورة في قصبة الطفيلة من إنتشار الزواحف والعقارب والحشرات الضارة جراء وجود البيوت القديمة وتراكم الحجارة والنفايات والأعشاب الجافة بين تلك التجمعات السكنية.
وطالب سكان هذه الأحياء بلدية الطفيلة الكبرى والجهات الرسمية ذات العلاقة بتكثيف حملات المكافحة والرش للزواحف كالافاعي السامة والقوراض والحشرات الضارة في تلك البؤر البيئية، فضلا عن رفع أكوام الطمم و هدم بقايا المنازل الحجرية القديمة الواقعة بين التجمعات السكنية التي تعتبر أماكن لتكاثر الزواحف والحشرات الضارة مشيرين الى جهود فرق الدفاع المدني التي تقوم بمساعدة المواطنين في التخلص من الافاعي التي تتسلل إلى افنية منازلهم .
وأكد رئيس بلدية الطفيلة الكبرى الدكتور عودة السوالقة ان البلدية أعدت برنامجا للرش ومكافحة الحشرات الضارة والزواحف في المناطق التي تحوي المنازل القديمة الى جانب إزالة الأنقاض والنفايات التي تشكل بؤر لتكاثر الحشرات والزواحف والقوراض حيث ستقوم فرق البلدية بعمليات الرش في المناطق الإدارية الخمس التابعة لبلدية الطفيلة الكبرى وفق البرنامج المعد .  (بترا) 




آخر الأخبار

حول العالم