مظاهرات في إسرائيل احتجاجا على ارتفاع نسبة البطالة

تعبيرية

هلا أخبار - تظاهر عشرات الآلاف من الإسرائيليين بوقت متأخر من الليلة الماضية في ساحة رابين الواقعة في مدينة تل أبيب، احتجاجا على تباطؤ الاقتصاد، وتأخر المساعدات الحكومية للعاطلين عن العمل، وارتفاع نسبة البطالة إلى 21 بالمئة بعد ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا المستجد.
وقالت صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية، "في ظل القلق من قفزة جديدة في حالات الإصابة بفيروس كورونا، أمر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مجموعة من الشركات بإغلاق أبوابها".
وخرج محتجون من مختلف التيارات السياسية إلى الشوارع، مطالبين بالإسراع في تقديم التعويضات التي تعهدت بها الحكومة الإسرائيلية والبالغة 29 مليار دولار.
ووقعت صدامات عنيفة بين قوات من الشرطة ومتظاهرين شاركوا في الاحتجاج من العاملين المستقلين وأصحاب المصالح التجارية.
واعتقلت الشرطة 19 شخصا على الأقل من المحتجين الذي انتهكوا النظام العام وأغلقوا الشوارع أمام حركة السير في المكان.
وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية عن تسجيل 4 وفيات جديدة و749 إصابة أخرى بفيروس كورونا خلال الساعات الـ 24 ساعة الاخيرة، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 358 وفاة و38213 إصابة.
(بترا)




آخر الأخبار

حول العالم