الحموري: عملنا بتشاركية "غير مسبوقة" مع القطاع الخاص للمحافظة على مخزون السلع الغذائية

  • 15 / 7 / 2020 - 12:22 م
  • آخر تحديث: 15 / 7 / 2020 - 4:24 م
  • الاقتصاد   

هلا أخبار - زار وزير الصناعة والتجارة والتموين طارق الحموري الأربعاء مدينة القسطل الصناعية وجال على عدد من المصانع فيها.

وأكد الحموري أن الحكومة تحرص على تنفيذ توجيهات ورؤى جلالة الملك عبدالله الثاني بدعم القطاع وتطويره ومعالجة المشكلات التي يعاني منها.

وقال إن "الحكومة تحرص على شراكة حقيقية وفاعلة مع القطاع الخاص باستمرار ما يشكل أساسا للتطوير والتباحث حول آليات دعم مختلف القطاعات بما يسهم في تعزيز الوضع الاقتصادي ومعالجة المشكلات التي تعرضها القطاعات".

وأضاف أن الحكومة عملت ضمن خطة متكاملة لمواجهة وباء كورونا وكانت الأولوية وما تزال صحة المواطن وسلامته وفي ذات الوقت الحرص على ادامة عمل القطاعات الأساسية كالقطاعات الطبية والغذائية لتلبية احتياجات المواطنين.

ولفت إلى أن الوزارة عملت بتشاركية "غير مسبوقة" مع القطاع الخاص لأجل المحافظة على المخزون الاستراتيجي من السلع الغذائية، وأنها حققت أهداف الخطط التي تم اعدادها بهذا الشأن، حيث تم توفير كافة السلع التموينية ومواجهة الطلب المرتفع عليها وأنه لم تسجل أي حالات نقص أو فقدان لأي مادة من أرفف المحلات التجارية.

وأوضح الحموري أن القطاع الصناعي أدى دورا كبيرا بالاستجابة للتحديات وبذل جهود كبيرة لتلبية احتياجات السوق وخاصة من المستلزمات الطبية، معتبرا أن الأردن تحول بوقت قياسي إلى دولة مصدرة للكمامات وبعض المستلزمات الطبية.

وأشار إلى أن الانتاج المحلي من الكمامات لم يكن يتجاوز 30 ألف، ويقوم على انتاجها مصنع واحد فقط، منوها إلى أن الإنتاج المحلي أصبح يتراوح يوميا بين 4 ملايين إلى 6 ملايين كمامة، وأن عدد المصانع المنتجة لها ارتفع إلى 20 مصنعا، إضافة الى ارتفاع الإنتاج من المستلزمات الأخرى ومعدات الوقاية الصحية.

 




آخر الأخبار

حول العالم