عجلون: مطالب بتوسعة وتأهيل طريق وادي الطواحين لخطورته على السلامة العامة

هلا أخبار -  يشكل طريق وادي الطواحين الذي يربط بين عجلون وكفرنجه ويبلغ طوله نحو 6كم معاناة حقيقية لابناء المحافظة نظرا لضيقه وكثرة المنحدرات والعوائق الطبيعية التي تؤدي الى الحوادث المرورية.

وطالب عدد من سكان المحافظة الجهات المعنية بضرورة العمل على ايجاد حلول جذرية لهذه المطالب المتكررة وإعادة توسعة وتأهيل الطريق الذي يعد من أخطر الطرق في المحافظة نتيجة وجود اجزاء منه معرضة للانهيارات .

وقال عضو مبادرة الاعلاميون البيئيون احمد شويات، إن الطريق يوجد به مطبات وحفر ولم يتم إدخال أي تحسينات عليه منذ إنشائه قبل 17 عاما، اضافة الى عدم توفر الإشارات التحذيرية الكافية عليه او الانارة، مطالبا بإجراء الصيانة اللازمة للطريق كونه طريق حيوي.

وبينت عضو جمعية البيئة الاردنية منار القضاة، ان الطريق يشهد حركة سير نشطة كونه يختصر الوقت والجهد على المتنقلين بين محافظة عجلون ولواء كفرنجه، كما ويعتبر متنفسا للكثير من العائلات بمحافظة عجلون ومن خارج المحافظة لما يتمتع به من مناظر طبيعة خلابة ما يستدعي تأهيله للحفاظ على السلامة العامة لمستخدمي الطريق.

بدوره، قال رئيس مجلس المحافظة عمر المومني لوكالة الانباء الاردنية (بترا)، انه سيتم دراسة هذا المطلب وعرضه على مجلس المحافظة من اجل تخصيص مبالغ خلال الموازنة القادمة لتأهيل الطريق نظرا لخطورته على السلامة العامة بوضعه الحالي.

وأكد مدير أشغال عجلون الدكتور ماجد العلوان، حرص المديرية على اعطاء اولوية للطريق ضمن خطط عملها في المرحلة القادمة بالتنسيق مع مجلس المحافظة لتخصيص المبالغ اللازمة للعمل على تأهيل الطريق .




آخر الأخبار

حول العالم