الطفيلة: مناقشة خطة طوارئ استعداداً لفصل الشتاء

هلا أخبار - ركزت خطة الطوارئ التي أعدتها الأجهزة الرسمية في محافظة الطفيلة على حزمة مهام وإجراءات خاصة لمواجهة الظروف الجوية خلال فصل الشتاء المقبل، لديمومة الخدمات المقدمة للمواطنين.

وفي اللقاء الذي عقد اليوم الأربعاء في قاعة دار المحافظة برئاسة محافظة الطفيلة الدكتور خالد الجبور، ناقش أعضاء المجلس التنفيذي لمحافظة الطفيلة الاستعدادات والترتيبات الرسمية لمواجهة الظروف الجوية الطارئة ضمن خطة تشاركية للإسهام في إدامة الخدمات الرئيسية المقدمة للمواطنين، وتوفير مستلزمات المواطنين.

وبين الدكتور الجبور أنه تم تقسيم المحافظة إلى عدة مناطق لتسهيل توزيع المهام على الدوائر المعنية بخطة الطوارئ إلى جانب الإيعاز باستحداث غرف عمليات تعمل على مدار الساعة في جميع الدوائر الرسمية الخدمية إلى جانب مديرية الدفاع المدني التي أعدت خطة متكاملة لهذه الغاية.

وأكد ضرورة توفير الجاهزية التامة للتعامل مع الحالات الطارئة، وحصرها في الخطط التي أعدتها الدوائر الرسمية في المحافظة لمواجهة الظروف الجوية التي قد تسود الطفيلة خلال فصل الشتاء.

وبين الدكتور الجبور بحضور مديري الدوائر الرسمية وممثلين عن القطاع الخاص والأجهزة الأمنية، أن خطة عامة وضعت للطوارئ تشارك في تنفيذها الشركات المحيطة بالمحافظة، للعمل كفريق واحد بالتعاون مع الدفاع المدني والشرطة ولواء الأمير زيد والأجهزة المعنية، لإدامة الخدمات المقدمة للمواطنين بمختلف مواقعهم، فيما طالب الحكام الإداريين في لواءي بصيرا والحسا بإعداد خطط تخص مناطقهم.

وجرى خلال الاجتماع استعراض حزمة الخطط الخاصة بالدوائر الرسمية ومنها الصحة والأشغال العامة والكهرباء والصناعة والتجارة والمياه والتربية إلى جانب التأكيد على الصيدليات المناوبة لديمومة عملها في الوقت الذي تم فيه التأكيد على جاهزية التنمية الاجتماعية لتوفير مواد الاغاثة واستحداث غرفة عمليات في المديرية.

وبحث الاجتماع عمل الفرق التي ستعمل على مسارات فتح الطرق إلى جانب التأكيد على عمل الأفران ومحطات الوقود وتوافر جميع المواد التموينية وتجهيز بعض المدارس لتكون نقاط للإيواء بتوفير كافة المستلزمات.(بترا)




آخر الأخبار

حول العالم