الطويسي: برامج تدريبية حول التربية الإعلامية قريبا

هلا أخبار – أعلن وزير الثقافة باسم الطويسي، إطلاق منصة "ثقتنا" التي تحتوي على مجموعة من الأدوات الرقمية والدروس التي تم تطويرها كي تكون موئلا للمجتمع في التعلم المستمر والتدريب بمجالات التربية الاعلامية والمعلوماتية.

وقال الطويسي خلال حفل إطلاق الحملة الوطنية لإعلاء قيم المصداقية ونشر التربية الإعلامية والمعلوماتية" ومنصة "ثقتنا" والمسابقة التفاعلية "صدقني": "إن إقرار الحكومة الأردنية للخطة التنفيذية للتربية الاعلامية والمعلوماتية صيف هذا العام والبدء الفعلي بتنفيذها يجعل الأردن أول دولة عربية تتبنى رسميا نشر التربية الإعلامية وإدخالها في النظام التعليمي والثقافي وهذا يجعل الأردن رائدا في هذا المجال ومركزا إقليميا في نشر التربية الاعلامية".

وأضاف: "تشتمل الخطة الحكومية على 4 مجالات أساسية؛ المجال الأول يرتبط بالنظام التعليمي المدرسي ويشتمل على تدريب المعلمين وإدخال مفاهيم التربية الاعلامية والمعلوماتية إلى المناهج المدرسية وهذا ما بدأت به وزارة التربية والتعليم اعتبارا من العام الدراسي الحالي بالإضافة إلى إنشاء العديد من الأندية الطلابية في المدارس والعديد من الفعاليات الأخرى".

أما المجال الثاني، فاوضح الطويسي أنه النظام التعليمي في الجامعات، ويشمل بناء قدرات أعضاء الهيئة التدريسية والعديد من الأنشطة التي تتضمن إدخال مفاهيم التربية الاعلامية إلى الخطط الدراسية وطرح مساقات متخصصة في هذا المجال.

أما المجالين الثالث والرابع، فبين الطويسي أنه يتعلق ببناء قدرات الشباب الأردني من خلال المراكز الشبابية، وكذلك الهيئات الثقافية ومؤسسات المجتمع المدني التي تعول الوزارة عليها كثيرا في نشر الوعي بهذا المجال.

وتابع الطويسي: "الدولة الأردنية التي تستقبل مئويتها الثانية دولة قوية وتثق بالمجتمع الذي تنتمي إليه وهي دولة لكل أبنائها وهي اليوم تبني على الاستقرار وقيم الوسطية والاعتدال والتسامح وتتعامل مع التحولات الكبرى بتكنولوجيا الاتصال والانفجار المعلوماتي وما تركته هذه التحولات من فوضى في كافة أنحاء العالم بالمزيد من العقلانية والحكمة وبنشر الوعي وأدوات التعلم والتعليم بعيدا عن عن العقوبات والرقابة وغيرها".

وأردف قائلا: "جاءت فلسفة التربية الإعلامية من المنظور الأردني لإثراء الثقة العامة في المجتمع وإعلاء قيم المصادقية باعتبارها قيما أصيلة ومترسخة في المجتمع الأردني".

وبين الطويسي أن وزارة الثقافة، ستقوم بالتعاون مع الشركاء،على تطوير الموارد والمواد التدريبية الموجودة على البوابة الإلكترونية وتغذيتها بالمزيد من الفعاليات الجاذبة وتحديدا للشباب.

ولفت إلى أنه من المتوقع الإعلان قريبا عن حزمة من البرامج التدريبية التي تشتمل على فئات متعددة تستهدفهم الخطة التعليمية وبالتعاون مع معهد الاعلام الأردني.




آخر الأخبار

حول العالم