"الصحة الفلسطينية": الاحتلال يتلف 100 ألف مسحة خاصة بفحص كورونا

هلا أخبار - قالت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، إن سلطات الاحتلال الاسرائيلي، تسببت بإتلاف 100 ألف مسحة خاصة بفيروس كورونا المستجد، بسبب عرقلة إجراءات دخولها من الأردن إلى فلسطين بالتنسيق مع الأمم المتحدة قبل أيام.

واوضحت الكيلة في بيان لها اليوم الثلاثاء، أن ذلك أدى إلى حدوث النقص الحاصل في المسحات الخاصة بإجراء فحص "كورونا"، مشيرة الى أن ما هو متوفر الآن يكفي لـ 3 أيام فقط.

وأضافت إن وزارة الصحة ستعمل على ترشيد استهلاك المسحات المتوفرة، حيث يقتصر إجراء الفحوصات حاليا على المخالطين من الدرجة الأولى فقط، وإن هناك وعودا بوصول كميات كافية من المسحات غدا الأربعاء، في حين وصلت 20 ألف مسحة من منظمة الصحة العالمية الى قطاع غزة أمس.

وأشارت الكيلة الى أن العمل للحد من انتشار فيروس "كورونا"، يتم وفق شقين: الأول بالتقصي الوبائي للمجتمع، والثاني هو العلاجي من خلال تجهيز مشافٍ لعلاج "كورونا".

وأكدت على جاهزية الهلال الأحمر الفلسطيني في نابلس لعلاج مرضى "كورونا"، كما يجري العمل على تحضير مستشفى عزون الذي تصله اليوم كافة التجهيزات على أن يتم افتتاحه غدا، كما سيتم تجهيز مستشفى آخر في طوباس لذات الغرض.(بترا)




آخر الأخبار

حول العالم