الخوالدة يدعو للمشاركة بالانتخابات ورفض فكرة نائب الخدمات

هلا أخبار - أكد أمين عام وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية الدكتور علي الخوالدة أن المشاركة بالانتخابات مسؤولية وواجب وطني، والتغيير الفعلي يبدأ من التوجه إلى صناديق الاقتراع.
وأضاف الخوالدة خلال الجلسة الحوارية التي عقدت مساء الثلاثاء مع شباب محافظة الطفيلة عبر تقنية الاتصال المرئي "زوم"، أن العزوف عن التصويت يؤدي إلى نتيجة واحدة وهي وصول أشخاص لا يمثلون أو يعبرون عن رأي الأغلبية.
ولفت الخوالدة إلى أن الشباب يشكلون غالبية المجتمع وهم بحاجة إلى برلمان قادر على التعبير عن مصالحهم وإيجاد سياسيات وتشريعات تسهم في إيجاد حلول لقضاياهم، داعياً إياهم للاطلاع على برامج المرشحين والاختيار حسب الكفاءة مع ضرورة رفض فكرة "نائب الخدمات" والدعم باتجاه الدور الحقيقي للنائب بالرقابة والتشريع.
وحول عملية شراء الأصوات "مال الرشوة" بين الخوالدة أنها جريمة يعاقب عليها القانون وتتابعها الهيئة المستقلة للانتخاب، إلّا أنها تحتاج أيضاً إلى تضافر الجهود وتفعيل دور المجتمع برفضها ومكافحتها.
يذكر أن الوزارة مستمرة في عقد سلسلة من الجلسات الحوارية ضمن حملة "صوتك مستقبلك" التي تقيمها بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي (UNDP) وهيئة الأمم المتحدة للمرأة (UN Women).



آخر الأخبار

حول العالم