عبيدات: دخلنا الانتشار العشوائي للفيروس منذ 16 أيلول وزيادة الإصابات متوقعة

  • 20 / 10 / 2020 - 7:16 م
  • آخر تحديث: 20 / 10 / 2020 - 7:30 م
  • محليات   

هلا أخبار - قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات إن المواطن شريك رئيس في التصدي لوباء كورونا ولا يمكن الوصول إلى الأهداف دون الشراكة مع المواطنين.

وأكد عبيدات خلال مؤتمر صحفي في دار رئاسة الوزراء الثلاثاء، أن الحكومة أخذت على عاتقها الالتزام بالشفافية، وأن تكون إجراءاتها مبنية على المعلومة الصحيحة والدراسات التي تجود القرار الحكومي الهادف لمواجهة هذا الوباء.

وأوضح عبيدات أن الوضع الوبائي في المملكة ومنذ السادس عشر من شهر أيلول شهد تصاعداً حاداً في عدد الحالات ودخول مرحلة الانتشار المجتمعي للوباء.

وشدد عبيدات على أن الالتزام بالتباعد وارتداء الكمّامات وغسل اليدين هي الوسائل الناجعة لمواجهة الوباء، وسندرس كل ما يستجد.

وأكد عبيدات أنه سيتمّ شراء مخزون كافٍ لمطعوم الأنفلونزا، مبينا أن الأولويّة في إعطائه للفئات الأكثر حاجة له مثل كبار السن والمرضى والكوادر الصحيّة، ولا تمانع وزارة الصحّة من قيام القطاع الخاص باستيراده.

وأوضح عبيدات أن هناك تواصل مع شركات لإيصال لقاحات فعالة لفيروس كورونا حين توفرها.

وبين عبيدات أنه "إذا لم نتخذ اجراءات قد تصل الحالات إلى أكثر من 3 آلاف باليوم وهو ما يشكل ضغط كبير على المستشفيات".

وقال عبيدات إن عدد الأسرّة المتوفرة حالياً 1300 سرير منها 709 للعناية الحثيثة و600 جهاز تنفس صناعي، وهناك إمكانية لزيادتها بالتعاون مع القطاع الخاص والمستشفيات الجامعية.




آخر الأخبار

حول العالم