الرئيس اللبناني يكلف الحريري تأليف حكومة جديدة

هلا أخبار - كلّف الرئيس اللبناني ميشال عون رئيس الوزراء السابق سعد الحريري تأليف حكومة جديدة.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون قد بدأ صباح الخميس استشارات نيابية لتسمية رئيس للحكومة، حيث أعلن غالبية النواب تأييدهم لتسمية الحريري الذي قدم استقالة حكومته الأخيرة قبل عام تحت ضغط الشارع، بعد انطلاق تظاهرات حاشدة طالبت برحيل الطبقة السياسية مجتمعة.

ويحظى الحريري بشكل رئيسي بدعم غالبية نواب الطائفة السنية التي ينتمي إليها، وكتلة الزعيم الدرزي وليد جنبلاط وحركة أمل التي يتزعمها رئيس البرلمان نبيه بري.

وفي 17 تشرين الأول/أكتوبر 2019، انطلقت تظاهرات شعبية غير مسبوقة استمرت أشهرا.

وحمّل المتظاهرون القوى السياسية التي تحكم البلاد منذ عقود مسؤولية التدهور الاقتصادي والمعيشي بسبب تفشي الفساد والصفقات والإهمال واستغلال النفوذ.

وبعد اسقاط حكومة الحريري، شكّل حسان دياب مطلع العام حكومة اختصاصيين، تسلّمت السلطة لمدة سبعة أشهر، لكنها لم تنجح في إطلاق أي إصلاح بسبب تحكم القوى السياسية بها.

واثر انفجار المرفأ المروع في 4 آب، استقال دياب. وزار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بيروت للمساعدة في حل الأزمة. ثم عاد مرة ثانية مطلع أيلول وأعلن عن مبادرة قال إن كل القوى السياسية وافقت عليها، ونصت على تشكيل حكومة تتولى الإصلاح بموجب برنامج محدد، مقابل حصولها على مساعدة مالية من المجتمع الدولي.

ومنح ماكرون في 27 أيلول مهلة جديدة للقوى السياسية من "أربعة إلى ستة أسابيع" لتشكيل حكومة، متهماً الطبقة السياسية بـ"خيانة جماعية". (فرانس برس)

 

 




آخر الأخبار

حول العالم