اللواء العبادي: معاهداً أن أبقى جندياً لمليكي ووطني

  • 22 / 11 / 2018 - 12:15 م
  • آخر تحديث: 22 / 11 / 2018 - 1:18 م
  • كتبوا

هلا أخبار - كان لي شرف الانتساب إلى القوات المسلحة الأردنية بتاريخ ٢٥ تشرين الأول ١٩٨٣ جندياً في الجيش العربي المصطفوي، وتدرجت في كل مواقع العز والكرامة والتي كان آخرها شرف قيادة العمليات الخاصة.

واليوم تم ترفيعي إلى رتبة لواء وإحالتي على التقاعد بعد ٣٥ عاماً من شرف الخدمة في القوات المسلحة الأردنية، وكما لكل بداية ٍ نهاية فإنني أتقدم بكل معاني الولاء والإخلاص إلى معلمي وقائدي ومولاي حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم، معاهداً أن أبقى جندياً مخلصاً لمليكي ووطني.

وأتقدم كذلك بكل الشكر والتقدير والعرفان والولاء إلى سمو الأمير علي بن الحسين رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، والذي تشرفت بالعمل نائباً له منذ ٣ تموز ٢٠١٧ ولغاية الآن.

وكما أتقدم بالشكر الجزيل مقرون بالعرفان والتقدير والاحترام إلى عطوفة الفريق الركن محمود عبد الحليم الفريحات رئيس هيئة الأركان المشتركة وإلى كافة زملائي قادةً وضباطاً وضباط صف وأفراد ممن تشرفت بالعمل معهم بكافة مواقع الشرف والرجولة على امتداد ربوع الوطن وفي كل المهمات التي عملنا سوياً بها خارج حدود الوطن.

وسأبقى ما حييت جندياً مخلصاً متمسكاً بالمبادىء والأخلاق التي تربيت عليها من رحمة والدي في الإنتماء والولاء لوطني ومليكي. أدام الله الوطن عزيزاً غالياً وحفظ الله قائد الوطن جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وولي عهده الأمين.

آخر الأخبار

حول العالم