طارق الصرايرة في ذمة الله

"يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنّتي"

صدق الله العظيم

عشيرة الصرايرة و أقرباؤهم و أنسباؤهم ينعون بمزيد من الحزن و الأسى فقيدهم المرحوم بإذن الله تعالى طارق محمد الصرايرة والد كل من زياد و زيد و يزن و هبة و شقيق كل من ابراهيم وزياد ورياض و ذلك عن عمر يناهز سبعون عاماً.

و سيشيع جثمانه الطاهر اليوم السبت الموافق ٨-٢-٢٠٢٠ إلى مثواه الأخير بعد صلاة الظهر في مقبرة سحاب.

تقبل التعازي للرجال و النساء في جمعية أبناء الكرك - دابوق و ذلك لمدة ثلاث أيام اعتباراً من اليوم السبت من الساعة الثالثة مساءاً و حتى الساعة التاسعة مساءاً إنا لله و أنا إليه راجعون.




آخر الأخبار

حول العالم