أبورمان ينعى شهداء الحادث الإرهابي في نيوزيلندا

هلا أخبار - نعى وزير الثقافة والشباب محمد أبو رمان شهداء الحادثة الإرهابية في نيوزيلندا، والشهيدان الأردنيان اللذان ارتقيا إثر الهجوم، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.


وقال أبو رمان إن الحادث الإرهابي في نيوزيلندا يؤكد أن التطرف والإرهاب عابران للأديان والمذاهب والمجتمعات، وان خطاب الكراهية خطير ومرعب أيا كانت روافده ومصادره.


وأضاف أن " الألم الذي نشعر به من هذه الجريمة يعزز توجهاتنا وخططنا لحماية مجتمعاتنا من التطرّف الأعمى، وشهداؤنا نموذج واضح على حجم الألم والظلم الذي يصيب ضحايا الاٍرهاب الأعمى والخطاب المتطرف".


وتابع "علينا العمل المستمر والمنهجي عالميا لمواجهة هذا الخطاب وتلك التيارات التي تتغذى على هذه الخطابات".


وأشار إلى أن "ما حدث يؤشر على خطورة ان تغرق المجتمعات في بحور مثل هذه الخطابات وان تتصدر التيارات المتطرفة هنا وهناك المشهد".

آخر الأخبار

حول العالم