المحارمة يحذر من أثر حصر الإعلانات القضائية بـ 3 صحف

هلا أخبار- دعا عضو مجلس نقابة الصحفيين عمر المحارمة  إلى إبطال التعديل الأخير الذي أقرته وزارة العدل والقاضي باعتماد ثلاث صحف (الرأي والدستور والغد) لغايات نشر الإعلانات القضائية، محذراً من أن يترك القرار أثره على إستمرار عمل الزملاء  في الصحف التي لم يشملها قرار نشر الإعلانات القضائية.


وأشار المحارمة في منشور عبر صفحته الشخصية على موقع (فيسبوك) إلى ضرورة وجود  "موقف واضح وقوي من مجلس النقابة للتصدي لمخاطر إغلاق أي صحيفة أو دفعها لتقليص إعداد العاملين فيها".


وبين أن النقابة كانت خلف رفع عدد الصحف التي تنشر بها الإعلانات القضائية إلى ثلاث، بقوله:  "النقابة كانت خلف تقليص دائرة الاستثناء حيث كانت بعض المؤسسات تدفع نحو تسمية صحيفتين فقط واستثناء البقية".


وأشار  إلى أن موضوع حصر الإعلانات القضائية بعددٍ من الصحف هو تعديل تشريعي أدخلته اللجنة الملكية لتطوير القضاء، وأن إناطة  هذا الموضوع بإنتشار الصحف هو موضوع يتجاوز مجلس نقابة الصحفيين.


ووصف المحارمة غايات التشريع بغير الوجيهة، بقوله: " كعضو مجلس نقابة أجد نفسي عاجزا عن إيجاد صيغة توفق بين ضمان استمرار هذه الصحف و غايات المشرع التي لا أرى أنها وجيهه".


ولفت إلى أن نشر الإعلانات القضائية  كان سائراً بمشاكل وملاحظات محدودة.

آخر الأخبار

حول العالم